رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نجاة سياسى يمنى من محاولة اغتيال

عربى وعالمى

الاثنين, 10 سبتمبر 2012 20:26
نجاة سياسى يمنى من محاولة اغتيالالسياسي اليمني محمد علي احمد
صنعاء – رويترز:

قالت مصادر امنية ان سياسيا يمنيا جنوبيا عاد أخيرا من المنفى نجا من محاولة اغتيال اليوم الاثنين.

وعاد محمد علي احمد الذي تولى وزارة الداخلية في حكومة اليمن الجنوبي الانفصالية عام 1994 الى البلاد في مارس بعد ان عاش 18 عاما في المنفى.

وتسعى حكومة اليمن الى اعادة الاستقرار بعد الانتفاضة التي اطاحت بالرئيس السابق علي عبد الله صالح في شباط فبراير لكنها تتعرض لتهديدات اسلاميين متشددين وانفصاليين جنوبيين وحركة تمرد بين الشيعة في الشمال.

وقالت مصادر امنية ان أحمد

كان مجتمعا بفصائل اخرى من جنوب اليمن في فندق في حضرموت بشرق البلاد حين انفجرت شحنة ناسفة زرعت أسفل سيارته المتوقفة. ولم يصب بأذى ولم يرد أن أحدا غيره أصيب.

ودعيت فصائل يمنية من بينها فصائل انفصالية تريد إعادة اليمن الجنوبي الذي اتحد مع الشمال عام 1990 إلى حوار وطني قبل الانتخابات البرلمانية المقررة عام 2014.

ويجيء هذا الحوار في اطار اتفاق توسطت فيه دول الخليج

أتاح تنحية صالح وانتخاب نائبه عبد ربه منصور هادي رئيسا للبلاد.

وسمحت الاحتجاجات والقتال بين الفصائل لجناح القاعدة في جزيرة العرب بالسيطرة على اجزاء من جنوب اليمن وللمتمردين الحوثيين بالسيطرة على مناطق في شمال البلاد.

وأثار انعدام الامن قلق الولايات المتحدة والسعودية اللتين تعتبران اليمن جبهة في الحرب على القاعدة والجماعات التابعة لها.

ودعمت واشنطن حملة الجيش اليمني في مايو ايار لاستعادة السيطرة على مناطق في محافظة أبين الجنوبية من أيدي المتشددين المرتبطين بالقاعدة.

لكن المتشددين ردوا بسلسلة تفجيرات وحوادث اغتيال.

وقال هادي أمس الاحد ان قوات الامن اليمنية احبطت خطة لتفجير سيارات ملغومة في ثلاث مدن من بينها العاصمة صنعاء وعدن في الجنوب.

أهم الاخبار