ميقاتى يحذر من انتقال الأزمة السورية إلى لبنان

عربى وعالمى

الأربعاء, 05 سبتمبر 2012 18:28
ميقاتى يحذر من انتقال الأزمة السورية إلى لبنان
القاهرة – الأناضول:

قال رئيس مجلس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي، اليوم الأربعاء، إن بلاده من الدول التي يمكن أن تنتقل إليها الأزمة السورية لأسباب سياسية وأمنية وجغرافية.

ودعا ميقاتي في جلسة لمجلس الوزراء اليوم اللبنانيين إلى الاتحاد "لأنهم كلهم في باخرة واحدة قد تغرق إذا ما هبَّت العاصفة على المنطقة"، مشيرًا إلى أنه "مطمئن إلى

أن اللبنانيين يتخذون الخيار الصحيح بالبقاء بعيدين عما يجري حولهم من تطورات".
وأوضح أن التصدي لهذا الأمر يتم "بوطنيتنا وبالتأكيد على تماسكنا نحن كلبنانيين ونتوحد صفًا واحدًا ضد استيراد الأزمة إلى لبنان".
وقال رئيس مجلس الوزراء اللبناني: "حتى الآن استطعنا أن ننأى بأنفسنا
وأتمنى أن نبقى قادرين على منع انتقال الأزمة للبنان، نحن نريد أن يبقى لبنان آمنًا وسالمًا وسدًا منيعًا أمام أي اضطراب أو أي نوع من الفوضى داخل لبنان".
ولفت ميقاتي إلى أنه طلب من السفير اللبناني في دمشق إبلاغ الخارجية السورية بالقصف الذي تتعرض له قرى حدودية لبنانية متاخمة، واستطرد "نتمنى ألا يتكرر سقوط القذائف".
وأضاف: "كل ما أتمناه للشعب السوري هو الأمن والأمان، وأن تعود سوريا إلى طبيعتها".

أهم الاخبار