نيتانياهو يعنف الحكومة لتسريب وثائق سرية

عربى وعالمى

الأربعاء, 05 سبتمبر 2012 16:21
نيتانياهو يعنف الحكومة لتسريب وثائق سرية نيتانياهو
القدس- شينخوا:

انتقد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نيتانياهو اليوم الأربعاء أعضاء الحكومة الأمنية المصغرة بشدة.

وذلك بسبب تسريب تفاصيل سرية عن مؤتمر صحفي رفيع المستوى عقدته مجموعة بارزة من مسؤولي الأمن في البلاد ليلة أمس وركز على التهديد الراهن الذي تواجهه اسرائيل، لا سيما من ايران.
وقال نيتانياهو في بيان: "خان شخص الثقة التي اعطاها المواطنون الاسرائيليون لهذا المنتدى وانتهك اكثر القواعد صرامة والمتعلقة بمباحثات مجلس الأمن الوطني. كما أضر

باسماء الحاضرين في هذا الاجتماع الذين لم يسربوا تلك المحتويات".
وأعلن نيتانياهو عن الغاء المباحثات المكملة اليوم في مستهل هذا الاجتماع.
وقال عضو أو اكثر من أعضاء المجلس أمس الثلاثاء إن المخابرات تحدثت أن وضع البرنامج النووي الايراني "مقلق"، ولكنه لم يصل بعد لدرجة الخوف، واضاف أنه كانت هناك اختلافات حادة بين الأعضاء حول "استعراضهم للوضع
بشأن برنامج ايران النووي".
وقد اشارت تلك التصريحات بشكل محتمل إلى مرحلة "منطقة الحصانة" حسبما وصف وزير الدفاع ايهود باراك اللحظة عندما ينقل برنامج تسليح طهران النووي المفترض تحت الأرض بعيد عن متناول أى هجوم اسرائيلى
وقدمت وكالة الموساد للتجسس ووكالة شين بيت الامنية والاستخبارات العسكرية تقييماتها خلال الاجتماع.
وقال رئيس الوزراء إن "أمن الدولة ومواطنيها معتمد على القدرة على عقد تلك الاجتماعات السرية الحساسة في المجلس الأمني"، مؤكدا على أنه " يتم خلالها استعراض الاراء والتداعيات والوقائع". ووصف تلك الاجتماعات بأنها "أداة عمل اساسية في ادارة الأمن القومي".

أهم الاخبار