رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تقدم محدود فى المعدات النووية الإيرانية المهمة

عربى وعالمى

الجمعة, 31 أغسطس 2012 18:53
تقدم محدود فى المعدات النووية الإيرانية المهمة
فيينا – رويترز:

يقول خبراء إن إيران ربما تكون قد ضاعفت من قدرتها على تخصيب اليورانيوم في منشأة تحت الأرض لكن يبدو أنها تسعى جاهدة لتطوير معدات نووية أكثر فعالية تقلل من الوقت الذي تحتاجه من أجل أي مسعى لامتلاك قنبلة ذرية.

ويراقب الغرب عن كثب تطور إيران في نشر جيل جديدة من أجهزة الطرد المركزي التي تستخدم في التخصيب لانها قد تسمح لها بإنتاج مواد يمكن استخدامها في إنتاج مواد لصنع الأسلحة بسرعة أكبر بكثير.
وقال معهد العلم والأمن الدولي وهو مؤسسة بحثية أمريكية

يبدو أن إيران ما زالت تواجه مشاكل في اختبارها لأجهزة طرد مركزي متقدمة قادرة على الإنتاج.
وتقول طهران إنها تقوم بتخصيب اليورانيوم بهدف توفير الوقود لشبكة من محطات الكهرباء التي تعمل بالطاقة النووية حتى يمكنها تصدير المزيد من النفط والغاز.
وقال تقرير للأمم المتحدة امس الخميس إن إيران زادت عدد أجهزة الطرد المركزي كثيرا في موقع فوردو الحصين تحت الأرض الأمر الذي يظهر مدى استمرار إيران في توسيع برنامجها
النووي رغم الضغوط الغربية والتهديد بشن عمل عسكري ضدها.
وقال تقرير ربع سنوي للوكالة الدولية للطاقة الذرية امس الخميس إن إيران ركبت أجهزة طرد مركزي جديدة لم تعمل بعد وهي من طراز اي ار-1 الذي يعود للسبعينيات من القرن الماضي والذي حدثت له أعطال في الماضي.
وتحاول إيران منذ سنوات إنتاج أجهزة طرد مركزي تفوق قدراتها أجهزة اي ار-1 التي تستخدمها حاليا من أجل أكثر الخطوات حساسية في أنشطتها النووية.
وإذا تمكنت إيران في نهاية المطاف من نشر الأجهزة الجديدة فإنها ستقلل بشكل كبير من الوقت الذي تحتاجه لتخزين اليورانيوم المخصب الذي يمكن استخدامه في توليد الكهرباء أو إحداث تفجيرات نووية إذا تم تخصيبه لدرجة أعلى.

أهم الاخبار