رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فرنسا: انتقال الأزمة من سوريا إلى لبنان مقلق

عربى وعالمى

الجمعة, 17 أغسطس 2012 11:35
فرنسا: انتقال الأزمة من سوريا إلى لبنان مقلقوزير الخارجية الفرنسية لوران فابيوس
بيروت - أ.ش.أ:

وصف وزير الخارجية الفرنسية لوران فابيوس زيارته إلى لبنان بالمهمة جدا، خاصة أنها تأتي قبيل اجتماع وزراء الخارجية في مجلس الأمن في نيويورك أواخر الشهر الجاري، والتي ستتطرق إلى المسائل الإنسانية المتعلقة باللاجئين السوريين.

وأكد فابيوس - في سياق مؤتمر صحفي عقده قبيل مغادرة لبنان إلى تركيا - أن انتقال الأزمة من سوريا إلى لبنان مصدر قلق أساسي، وأنه تحدث مع المسئولين اللبنانيين بهذا الشأن، مشددا على ضرورة إيجاد حل، وأن مهمة بعثة المراقبين في سوريا انتهت.
وأوضح أنه سيتم تشكيل مكتب سياسي في سوريا لتأمين الاتصال

مع الأمم المتحدة ، منوها بأن الوضع في سوريا خطير جدا ، حيث إن هناك خطرا من أن تتحول إلى حرب طائفية، لافتا إلى أن فرنسا ملتزمة بالقرار 1701، والمشاركة في مهمة اليونيفيل التي وصفها بالخطيرة.
وقال وزير خارجية فرنسا لوران فابيوس: "لقد التقيت بالرئيس ميشال سليمان، ورئيس مجلس النواب اللبناني نبيه ورئيس الوزاء اللبناني نجيب ميقاتي، ووزير الخارجية عدنان منصور، ورئيس جبهة "النضال الوطني" النائب وليد جنبلاط، وأحييت ذكرى رئيس الحكومة الأسبق
رفيق الحريري ووجهت رسالة محبة، وتضامن مع المسيحيين في الشرق للبطريرك مار بشارة الراعي".
وتابع: تحدثت عن ضرورة حماية الأقليات في المنطقة ..الشعب اللبناني صديق، ويظهر ذلك في كل الميادين، في المشاريع الاقتصادية والثقافية التي تؤكد أن العلاقة بين لبنان وفرنسا متينة، مؤكدا تمسك الحكومة الفرنسية بسيادة أراضي لبنان وسلامتها.
وأشاد بسياسة النأي بالنفس التي تنتهجها لبنان، وبدعوة رئيس الجمهورية إلى الحوار، منوها بأن الشعوب التي تستقبل النازحين السوريين، شعوب فقيرة وهذا ما يفاقم الوضع، مشيدا بجهود الهيئة العليا للإغاثة.
وشدد على أهمية تفادى الاستغلال السياسي لتدفق اللاجئين، مؤكدا أن الرسالة الفرنسية هي رسالة تضامن مع جهود لبنان، مشيرا إلى أنه وجه دعوة لرئيس الحكومة نجيب ميقاتي إلى زيارة فرنسا في الخريف القادم.

 

أهم الاخبار