رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فتيل الحرب العالمية الثانية .. 80 عامًا على حملة سبتمبر

عربى وعالمى

الأحد, 01 سبتمبر 2019 11:52
فتيل الحرب العالمية الثانية .. 80 عامًا على حملة سبتمبرحملة سبتمبر.. فتيل الحرب العالمية الثانية

كتبت- ريم السطوحي

 في مثل هذا اليوم، 1 سبتمبر 1939، أشعلت ألمانيا فتيل الحرب العالمية الثانية وذلك من خلال هجومها على بولندا بغرض غزوها، وهو هجوم مزدوج شنته القوات الألمانية والسوفيتية على الجمهورية البولندية.

حملة سبتمبر

وأطلق على الهجوم على بولندا اسم "حملة سبتمبر"، وبدأ الهجوم الألماني في 1 سبتمبرو الهجوم السوفيتي في 17 سبتمبر.

وقد تقاسم البلدان الأراضي البولندية طبقا للاتفاق الألماني السوفيتي المبرم بينهما قبل أسبوع من بدأ الحرب في 23 أغسطس 1939.

ويشكل غزو بولندا بداية الحرب العالمية الثانية إذ سرعان ما أعلنت المملكة المتحدة الحرب على ألمانيا في 3 سبتمبر تبعتها في ذلك فرنسا.

حدود جديدة

في 29 سبتمبر تم التوصل إلى اتفاق ألماني روسي لترسيم الحدود الجديدة، وتقسيم بولندا ثلث للروس، وثلثان

للألمان.

وانتهى اجتياح بولندا في 6 أكتوبرمخلفا خسائر في صفوف الجيش البولندي بلغت نحو 66 ألف قتيل و 694 ألف أسير فيما أنسحبت القوات البحرية البولندية إلى المملكة المتحدة.

موقف بولندا السيئ

 

ولم يعلن البولنديون التعبئة العامة إلا في الساعة 11.00 من صباح يوم 31 أغسطس، ولذلك لم يكن لهم في اليوم الأول من الحملة سوى 17 فرقة مشاة مع بضعة ألوية أخرى.

وضمت البحرية البولندية أسطولا متواضعا تألف من عدة مدمرات وغواصات وعدة سفن أسناد صغيرة، وخلال الهجوم الألماني نجحت البحرية في مغادرة بولندا والذهاب

إلى المملكة المتحدة حيث اشتركت في عمليات عسكرية ضد ألمانيا خلال سنوات الحرب.

تحذيرات بريطانيا وإيطاليا

بعد أن علمت الحكومة البريطانية بالهجوم الألماني أرسلت إنذاراً للحكومة الألمانية تطلب منها إيقاف الهجوم وسحب قواتها من بولندا، وإلاّ ستفي بالتزاماتها لبولندا.

وفي الساعة 12.00 من يوم 1 سبتمبر دعا الزعيم الإيطالي بينيتو موسوليني إلى مؤتمر حول الأزمة في يوم 5 سبتمبر، واشترط الحلفاء الغربيون إيقاف الهجوم الألماني، والانسحاب من بولندا، وعندما لم يهتم هتلر بإنذار البريطانيين، أو بعرض موسوليني، أعلنت بريطانيا، وفرنسا الحرب على ألمانيا يوم 3 سبتمبر.

تقسيم بولندا

واستسلمت القوات البولندية في يوم 28 سبتمبر، ومات مئات الآلاف من البولنديين في القتال ضد الألمان، ومن الناحية السياسية فقد كان الغزو كارثة على بولندا إذ اختفت من خريطة أوروبا وتم تقسيم أراضيها ما بين روسيا وليتوانيا في الاتحاد السوفيتي وألمانيا.

 

اقرأ أيضًا: في مثل هذا اليوم.. استقلال ماليزيا

أهم الاخبار