رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اعتصام أهالى المختطفين بسوريا أمام سفارة قطر ببيروت

عربى وعالمى

الجمعة, 10 أغسطس 2012 17:41
اعتصام أهالى المختطفين بسوريا أمام سفارة قطر ببيروت
بيروت- شينخوا:

وجه الناطق باسم اهالي المخطوفين اللبنانيين ال11 في سوريا والمكلف من قبل المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى بمتابعة قضيتهم الشيخ عباس زغيب، اليوم الجمعة، الى السلطات القطرية رسالة تحذيرية سلمية مفادها انه "اذا لم يحل ملف المخطوفين اللبنانيين فسيكون القطريون ضيوفا في لبنان".

وكانت مجموعة سورية معارضة اختطفت في 22 مايو الماضي 11 لبنانيا من الطائفة الشيعية أثناء

عودتهم من زيارة لأماكن العبادة في ايران وتبع هذا الحادث توترات كبيرة في لبنان ادت الى قطع طرق احتجاجا وأعقبها دعوات من زعماء سياسيين لالتزام الهدوء فيما أجرت السلطات اللبنانية اتصالات مع عدد من الدول بينها تركيا وقطر للافراج عنهم.
وقال زغيب، في تصريح من أمام السفارة
القطرية خلال اعتصام لأهالي المخطوفين اليوم، ان  رسالة الأهالي الى السفارة القطرية .
وأضاف الشيخ عباس زغيب باسم الأهالي: " قطر معنية بإنهاء هذه القضية الإنسانية وعليها أن تفهم هذه الرسالة السلمية حتى الآن وإلا أيضا نحن أهل ضيافة".
    وتابع: "هم يستضيفون (في اشارة الى الخاطفين) فلتصبح الاستضافات متبادلة ولكن حتى لا نصل الى هذا الحد فلينهوا هذا الملف".
    وقال: "ليس خافيا على أحد أن المال القطري يلعب دوره في دعم ما يسمى المعارضة السورية".
  

أهم الاخبار