رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أوباما يدافع عن سياسته الخارجية أمام قدامى المقاتلين

عربى وعالمى

الثلاثاء, 24 يوليو 2012 11:40
أوباما يدافع عن سياسته الخارجية أمام قدامى المقاتلينالرئيس باراك اوباما
رينو, الولايات المتحدة, - أ ف ب:

دافع الرئيس باراك اوباما بقوة امس الاثنين عن سياسته الخارجية، موجها انتقادا ضمنيا الى مواقف خصمه الجمهوري ميت رومني الذي يبدأ هذا الاسبوع جولة في اوروبا والشرق الاوسط.

وقال اوباما امام المؤتمر السنوي لمنظمة قدامى المقاتلين في رينو نيفادا، غرب قبل اربعة اعوام قطعت وعدا. وعدت بمهاجمة اعدائنا وتجديد قدرتنا على القيادة في العالم. وبصفتي رئيسا هذا ما قمت به.
واضاف في مرحلة ننظر فيها الى الصعوبات المقبلة لبلدنا وروح القرار الذي سيكون

ضروريا، لديكم ما انجزته، لديكم حصيلتي، لديكم الوعود التي قطعتها وتلك التي وفيت بها.
وفي هذا السياق، تحدث عن انسحاب القوات الامريكية من العراق الذي انجز في ديسمبر 2011.
ومن دون ان يسمي رومني الذي رفض هذا الجدول الزمني، تناول اوباما من قالوا ان اعادة جنودنا ستكون خطأ. كانوا سيبقون عشرات الاف من عناصر قواتنا في العراق الى ما لا
نهاية ومن دون خارطة طريق.
وتدارك ولكن حين يكون المرء قائدا للجيش عليه تقديم خارطة طريق الى الجنود، الى البلد. وهذا لا يعني فقط معرفة موعد بدء الحروب بل موعد انهائها ايضا.
ومن دون ان يتطرق الى الاعتداءات التي هزت العراق امس الاثنين، وهي الاكثر دموية منذ اكثر من عامين، اكد اوباما ان الجنود الامريكيين غادروا هذا البلد مرفوعي الرؤوس، تاركين للعراقيين فرصة تحديد مستقبلهم.
وسيتحدث رومني بدوره امام منظمة قدامى المقاتلين اليوم الثلاثاء في رينو، على ان يبدأ بعد غدا الخميس جولة لستة ايام تقوده الى بريطانيا واسرائيل وبولندا بهدف تعزيز وضعه كمرشح رئاسي.

 

أهم الاخبار