رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

سفيرا الولايات المتحدة وكندا في الجزائر يتحدثان عن مستقبل الانتقال السياسي بهذا البلد

عربى وعالمى

السبت, 29 يونيو 2019 13:28
سفيرا الولايات المتحدة وكندا في الجزائر يتحدثان عن مستقبل الانتقال السياسي بهذا البلدمتظاهرين ف الجزائر

وكالات:

أبدى سفيرا كندا والولايات المتحدة الأمريكية في الجزائر رأيين متباينين حول الانسداد السياسي والاحتجاجات المستمرة في البلاد.

وبدا سفير الولايات المتحدة، جون ديروشي، حذرا عند تعليقه على الأحداث الأخيرة في الجزائر على هامش حفل نظمته سفارته، الأربعاء الماضي، بمناسبة الذكرى 234 لاستقلال بلاده.

وقال ديروشي "لقد لاحظنا جميعنا بانتباه شديد الشعب الجزائري وهو يكتب بكل سلمية فصلا جديدا من التاريخ الرائع لهذا البلد"، مضيفا أن "مستقبل الجزائر يصنعه الجزائريون وحدهم".

وأكد السفير أن "الولايات المتحدة ترغب في أن تبقى شريكا قويا للجزائر، بالتزامن مع

دخول البلد عهدا جديدا".

من جهتها، كانت سفيرة كندا بالجزائر التي دعيت للحفل، باتريسيا ماكولاغ، أكثر وضوحا تجاه الاحتجاجات في البلاد، حيث أكدت أن "ملايين الأشخاص يحتجون كل أسبوع في الشوارع الجزائرية والحركة الاحتجاجية التي بدأت في 22 فبراير أدهشت العالم بأسره".

وأضافت ماكولاغ أن بلادها تدعم "انتقالا ديمقراطيا سلميا في الجزائر"، يستجيب لتطلعات الشعب الجزائري.

أهم الاخبار