رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نزوح آلاف الأسر السورية إلى لبنان هربًا من القتال

عربى وعالمى

الجمعة, 20 يوليو 2012 21:00
نزوح آلاف الأسر السورية إلى لبنان هربًا من القتالنزوح آلاف الأسر السورية إلى لبنان
بيروت – الاناضول:

كما أن الأيام دول فالحدود كذلك أيضا فنقطة المصنع الحدودية الفاصلة بين لبنان وسوريا، والتي شهدت نزوحا لبنانيا في السابق، باتت الآن على موعد مع نزوح آلاف السوريين.

تلك النقطة الحدودية نفسها كثيرا ما كانت معبرا للأسر اللبنانية هربا من الإجتياحات الاسرائيلية المتكررة خلال السنوات الماضية، لكنها تعيش حاليا واقعا مختلفا مع نزوح آلاف العائلات السورية من دمشق وريفها إثر احتدام

المعارك بين الجيش الحر وجيش النظام.
حرارة الشمس والترقب جمعت كل من في محيط نقطة المصنع من إعلاميين ومسافرين، وحده علم الثورة السورية المرفوع إلى جانب سيارة تابعة للجنة الإغاثية في هيئة العلماء المسلمين كسر رتابة المشهد.
نازحو سوريا عادة ما يسألون عن سبيل يقودهم إلى سكن أو مأوى، في حين تابعت
السيارات الدمشقية الفارهة التي تعود إلى العائلات الميسورة طريقها نحو المنازل المستأجرة دون سؤال عن الخدمات الإغاثية.
وائل الخالدي، مدير مكتب شؤون اللاجئين السوريين في هيئة العلماء المسلمين، قال أن مهمة المكتب استقبال الأخوة السوريين عند النقطة الحدودية وتحويلهم كل بحسب حاجته إلى المناطق القريبة من المصنع.
إحدى تلك المناطق مجدل عنجر، التي تبعد عن نقطة المصنع مسافة خمسة دقائق بالسيارة، تحتضن في مسجدها عددا من العائلات السورية التي وصلت قبل أيام ، وعند مدخل المسجد لافتة صغيرة ترحب بالأخوة السوريين.
 

أهم الاخبار