رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إسرائيل تستغل الألعاب الأوليمبية لتشويه "أبومازن"

عربى وعالمى

الخميس, 19 يوليو 2012 12:05
إسرائيل تستغل الألعاب الأوليمبية لتشويه أبومازنمخاوف إسرائيلية من دورة الألعاب الأوليمبية
كتب - سعيد السبكى:

بدأت أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية منذ أمس الاربعاء فى تنفيذ خطة لتشويه صورة رئيس السُلطة الفلسطينية محمود عباس "أبومازن"، وذلك للتغطية على فتح ملفات تورط اسرائيل فى موت رئيس السُلطة الفلسطينية الراحل ياسر عرفات وإفساد حدوث اى حالة توافق مع حركة حماس، خاصة بعد زيارة أبومازن مؤخراً للقاهرة، والتى أعقبتها زيارة وفد حركة حماس برئاسة خالد مشعل رئيس المكتب السياسي للحركة المتواجد فى القاهرة الآن، لبحث تطورات القضية الفلسطينية مع الرئيس المصرى محمد

مرسى.

فقبل أيام قليلة من بدء دورة الألعاب الاوليمبية فى العاصمة البريطانية لندن، والتى ستشارك فيها إسرائيل بفريق يضُم 38 لاعباً، بدأت وسائل الإعلام الإسرائيلية فى تنفيذ خطة تشويه لصورة العرب فى المُجتمعات الأوروبية، وذلك بتمرير كثير من مواد إعلامية حول عملية مقتل عدد 11 لاعبا اسرائيليا فى مدينة ميونخ الألمانية منذ اربعة عقود، أثناء دورة الأولمبياد الصيفية التى

اقيمت في الفترة من 5 إلى 6 سبتمبر عام 1972، ونفذتها منظمة أيلول الأسود آنذاك ، وكان مطلبهم الإفراج عن 236 مُعتقلاً في السجون الإسرائيلية مُعظمهم من العرب، بالإضافة إلى " كوزو أوكاموتو " من الجيش الأحمر الياباني ، و5 من مُنفذى العملية الفلسطينيين وشرطي وطيار مروحية ألمانيين.
وكان أعضاء العملية فى حينه هم محمد داوود عودة (أبو داوود) و صلاح خلف (أبو أياد) ومحمود عباس (أبو مازن) رئيس السلطة الفلسطينية الآن، قد فكّروا بالقيام بعملية مدوية للرد على عمليات الاغتيال والقصف الإسرائيلي المتزايد لقواعد الفدائيين في لبنان، وللفت انتباه العالم للقضية الفلسطينية.

أهم الاخبار