رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خطف وقتل 17 عنصرًا من فرقة فلسطينية بسوريا

عربى وعالمى

الخميس, 12 يوليو 2012 16:43
خطف وقتل 17 عنصرًا من فرقة فلسطينية بسورياصورة أرشيفية
دمشق - ا ف ب - :

أدان رئيس هيئة أركان جيش التحرير الفلسطيني اللواء محمد طارق الخضراء اليوم الخميس مقتل 17 عنصرا في جيشه على يد "مجموعة ارهابية مسلحة" بعد خطفهم قبل ايام.

وكان المرصد السوري لحقوق الانسان اعلن الاربعاء العثور على جثث 13 عنصرا من جيش التحرير الفلسطيني كانوا قد خطفوا قبل ايام، وهم في طريقهم الى مخيم النيرب في حلب في شمال سوريا.
وجيش التحرير الفلسطيني فرقة تابعة للجيش السوري الا ان عناصره فلسطينيون ويخضع الى

الجيش السوري ماليا ويتبع شروط الجيش السوري بالانتساب والتجنيد.
وأدانت حركة "حماس" الفلسطينية العملية.
وأكد "الخضراء" ان اقدام المجموعات الارهابية المسلحة على اختطاف وقتل 17 جنديا من جيش التحرير الفلسطيني في سوريا يؤكد الدور الاجرامي القذر لهذه المجموعات وارتباطها بالاجندات الغربية الصهيونية وحقدها الدموي الأعمى.
واشار الى ان الشبان تعرضوا "للتعذيب والتنكيل" وهم عزل لا يحملون اي سلاح بينما كانوا ذاهبون
لزيارة أهلهم في إجازة.
وراى ان هؤلاء الشهداء الذين قتلوا بدم بارد وبطريقة بشعة انما قدموا ارواحهم قرابين لتحرير فلسطين ودعم صمود سوريا في وجه المؤامرة التي تستهدف النيل من أمنها واستقرارها، كونها قلعة الصمود والمقاومة التي تقف الى جانب الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية.

وأدانت حركة المقاومة الاسلامية "حماس" في بيان لها اليوم الخميس عملية القتل البشعة التي تعرض لها 17 مجندا في جيش التحرير الفلسطيني.

واعتبرت "حماس" هذه العملية عملا "عنصريا وجبانا" يستهدف الوجود الفلسطيني في سوريا كضيوف لا يتدخلون في الشأن الداخلي، ويتطلعون دوما الى العودة الى وطنهم الذي هجوا منه.

أهم الاخبار