رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اغتيال رئيس المجلس التشريعى فى كردفان

عربى وعالمى

السبت, 07 يوليو 2012 14:38
اغتيال رئيس المجلس التشريعى فى كردفانإبراهيم بلنديه
الخرطوم - (ا ف ب):

اغتال مسلحون في جنوب كردفان رئيس المجلس التشريعي في هذه الولاية السودانية التي تشهد معارك عنيفة بين الجيش والمتمردين، كما أعلنت السلطات اليوم السبت، مشيرة الى انه قتل مع سبعة أشخاص آخرين في كمين مسلح نصبه المتمردون، وهو اتهام سارع هؤلاء الى نفيه.

وقال الجيش السوداني في بيان أوردته وكالة الانباء الرسمية سونا انه "في سلوك غادر ومشين أقدمت قوات تتبع للحركة الشعبية والجيش الشعبي في جنوب كردفان على عملية الاغتيال بدم بارد لكل

من إبراهيم بلنديه رئيس المجلس التشريعي بولاية جنوب كردفان والدكتور فيصل بشير الأمين العام للتخطيط الاستراتيجي بالولاية وعلي مطر المعتمد السابق بمحلية شيكان بولاية شمال كردفان وعدد من المرافقين".
واضاف البيان انه "بينما كان الوفد الذي يترأسه رئيس المجلس التشريعي في زيارة تفقدية للموسم الزراعي اعترضتهم مجموعات مسلحة تتبع للحركة الشعبية وهم عزل في سيارات مدنية بدون حراسة حيث قامت المجموعات
بعملية التصفية الجسدية لهم جميعا".
غير ان ارنو جوتولو لودي المتحدث باسم الجيش الشعبي اكد اليوم السبت ان "لا علاقة" للحركة المتمردة بهذا الكمين، مرجحا ان يكون ما جرى نتيجة "صراعات داخل حزب المؤتمر الوطني" الحاكم في الخرطوم.
واندلع القتال بين الحكومة السودانية ومتمردي الحركة الشعبية العام الماضي. وكان متمردو الحركة الشعبية يقاتلون الي جانب جنوب السودان اثناء الحرب الاهلية بين الشمال والجنوب (1983 الى 2005) على الرغم من انتمائهم لشمال السودان. وانتهت الحرب باتفاقية سلام في 2005 افضت الى انفصال جنوب السودان.
وفر الاف المدنيين الى معسكرات لجوء في جنوب السودان نتيجة للقتال في جنوب كردفان.

أهم الاخبار