رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رجل دين سورى ينتقد تغطية الإعلام الغربى لسوريا

عربى وعالمى

الجمعة, 22 يونيو 2012 17:05
رجل دين سورى ينتقد تغطية الإعلام الغربى لسوريا
الفاتيكان ـ أ ف ب:

انتقد رئيس أساقفة الكلدان في حلب المطران أنطوان أودو تحليل وسائل الاعلام الغربية للنزاع في سوريا مدافعا عن المقاربة "المطلعة جدا" للفاتيكان حول هذا الموضوع.

وفي مقابلة مع وكالة اي.ميديا المتخصصة في شؤون الفاتيكان قال اودو رئيس كاريتاس في سوريا والذي شارك في روما في اجتماع مساعدة الكنائس الشرقية ان "الفاتيكان لم يتصر يوما بطريقة تشبه بطريقة وسائل اعلام الغرب".
واضاف ان وسائل الاعلام الغربية "تسير في اتجاه -- الربيع العربي

-- بينما الوضع معقد. يجب ان تميز اكثر وان تكون حذرة وعادلة اكثر".
واضاف "من الخارج، يتملك الغرب على الدوام هاجس الحروب الدينية. ليس هناك شيء ضد المسيحيين لانهم مسيحيون كما يريدون ان يقنعوننا. قد يكون هناك عناصر متطرفة لكن مشكلة سوريا هي طائفية بين الغالبية والاقلية المسلمة".
وكان البابا بنديكتوس السادس عشر وجه الخميس نداء جديدا، الاكثر الحاحا حتى
الان، لمساعدة اللاجئين ووقف كل اعمال العنف في سوريا حيث هناك خطر وقوع "نزاع شامل" كما قال.
ويجد المسيحيون انفسهم بشكل متزايد ضالعين في النزاع على الارض حيث يضطرون لمغادرة منازلهم ويشتكون من مضايقات وتهديدات من قبل بعض المجموعات الاسلامية.
وتشمل سوريا المتعددة الطوائف والتي تتواجد المسيحية فيها منذ الفي عام حوالى 20 مليون نسمة 7,5% منهم مسيحيون.
وعلاقات العلويين الحاكمين بالمسيحيين جيدة. لكن المسيحيين يخشون سيناريو مشابها للعراق حيث قد يهددون او يدفعون الى المغادرة في حال سقوط نظام البعث برئاسة الرئيس بشار الاسد. لذلك دعمه الكثيرون منهم وما زالوا حتى الان.

أهم الاخبار