ميركل وبوتين يؤيدان حلا سياسيا فى سوريا

عربى وعالمى

الجمعة, 01 يونيو 2012 15:27
ميركل وبوتين يؤيدان حلا سياسيا فى سوريا
برلين- ا ف ب:

اعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والمستشارة الالمانية انغيلا ميركل اليوم الجمعة في برلين عن تأييدهما ل"حل سياسي" في سوريا.

وقالت المستشارة الالمانية خلال مؤتمر صحافي مشترك مع بوتين لقد عبرنا نحن الاثنين عن قناعتنا بوجوب ايجاد حل سياسي للازمة في سوريا، مشيرة الى ان خطة كوفي انان يمكن ان تشكل نقطة انطلاق.
واضافت أنه يجب بذل كل الجهود في مجلس الامن الدولي من اجل تطبيق هذه الخطة.
من جهته قال الرئيس الروسي انه لا يمكن فعل شيء بالقوة في اطار هذه الازمة بعدما أعلن الرئيس

الفرنسي فرنسوا هولاند الثلاثاء ان تدخلا عسكريا بتفويض من الامم المتحدة في سوريا ليس مستبعدا.
واعرب بوتين عن اعتقاده "باحتمال" ايجاد حل سياسي في سوريا، موضحا ان ذلك يتطلب التحلي ببعض المهنية والصبر.
وقال :هناك الكثير من الاطراف الضالعة في هذا النزاع مع مصالح متعددة. يجب ايجاد توافق بين هذه المصالح وجمع كل الاطراف على طاولة مفاوضات، وفي هذا الاتجاه سنعمل.
وتابع بوتين سنتباحث بالتاكيد مع شركائنا واولهم في مجلس الامن
الدولي ومع المانيا والدول الاخرى الراغبة في تسوية هذا النزاع
وقال الرئيس الروسي ان روسيا لا تدعم ايا من الاطراف في سوريا لانه من ذلك يأتي خطر اندلاع حرب اهلية في سوريا، نافيا تزويد نظام الرئيس السوري بشار الاسد اسلحة يمكن ان تستخدم في حرب اهلية.
واضاف نرى اليوم مؤشرات تنذر بحرب اهلية. انه امر خطير للغاية.
وحول خطورة الاحداث في سوريا قالت ميركل ان تقييمنا ليس مختلفا، مؤكدة ان الوضع فظيع في البلاد، وليس لاحد مصلحة في اندلاع حرب اهلية يجب على الجميع ان يحاولوا تقديم مساهمتهم.
وبعد زيارته برلين، يتوجه بوتين الى فرنسا للقاء الرئيس هولاند للمرة الاولى وسيتناول معه العشاء في قصر الاليزيه مساء اليوم الجمعة.

 

أهم الاخبار