رومني يفوز بترشيح الحزب الجمهوري لانتخابات الرئاسة

عربى وعالمى

الأربعاء, 30 مايو 2012 08:06
رومني يفوز بترشيح الحزب الجمهوري لانتخابات الرئاسةميت رومني
واشنطن - أ ش أ

حصل حاكم ولاية "ماساتشوستس" السابق ميت رومني على ترشيح الحزب الجمهوري للرئاسة الأمريكية بفوزه الليلة الماضية بالانتخابات التمهيدية للحزب في ولاية تكساس، ويستعد لمواجهة الرئيس الديمقراطي باراك أوباما في الانتخابات الرئاسية لعام 2012 التى ستجرى في نوفمبر القادم.

وتجاوز رومني العدد المطلوب لضمان ترشيح الحزب الجمهوري له وهو 1144 مندوبا، حيث وصل عدد المندوبين المؤيدين له 1198 مندوبا بعد فوزه بنسبة 69 في المائة من أصوات الناخبين في ولاية تكساس بعد فرز 96 في المائة من الأصوات بالولاية.

يذكر أن أقرب المنافسين لرومني - وهو ريك سانتوروم - قد حصل على أصوات

231 مندوبا تلاه رئيس مجلس النواب السابق نيوت جينجريتش بـ 125 مندوبا وحل في المرتبة الأخيرة عضو الكونجرس عن ولاية تكساس رون بول بـ 121 مندوبا.

وسوف يعقد الجمهوريون مؤتمرهم العام في "تامبا" بولاية فلوريدا في أغسطس القادم لإعلان مرشحهم الرسمي للرئاسة الأمريكية التي ستعقد في السادس من نوفمبر القادم أمام الرئيس الديمقراطي باراك أوباما.

ومن المقرر أن يعلن الحزب خلال المؤتمر في تاميا عن النائب الذي سيختاره رومني لخوض الانتخابات الرئاسية معه.

وحقق رومني هذا الفوز بعد

تغلبه على كل من "نيوت جينجريتش "و"ريك سانتوروم" و"رون بول" و"ريك بيري" و"هيرمان كين "الذين انتقدوه من قبل على أنه معتدل جدا كمحافظ بحيث لا يمكن أن يكون بديلا صحيحا لأوباما، الرئيس الديمقراطي الحالي.

وتظهر استطلاعات الرأي الأخيرة تعادل ظاهري بين رومني وأوباما.ولم يتواجد رومني في تكساس مساء أمس الثلاثاء لتذوق طعم الفوز.. بل كان في لاس يحاس لجمع التبرعات في ضيافة إمبراطور العقارات دونالد ترامب.

وينتقد بعض الديمقراطيين رومني لعدم إدانته تأكيد ترامب بأن الرئيس أوباما لم يولد في الولايات المتحدة.

وقال رومني، الذي أوضح أنه يؤمن بأن أوباما ولد كمواطن أمريكي، إنه لا يتفق مع جميع أولئك الذين يدعمونه.. ولكنه قال إنه بحاجة إلى الفوز في نوفمبر القادم، وأعرب عن تقديره لمساعدة "الكثير من الناس الطيبين" له.

أهم الاخبار