رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سلفيون يهاجمون الحانات ومحلات الخمر بتونس

عربى وعالمى

السبت, 26 مايو 2012 13:52
سلفيون يهاجمون الحانات ومحلات الخمر بتونس
تونس- (يو بي أي):

عمد العشرات من السلفيين، اليوم السبت، على حرق مركز أمني ومهاجمة الحانات ونقاط بيع الخمر شمال غرب تونس العاصمة.

وذكرت إذاعات محلية تونسية أن نحو 150 سلفياً ً تجمعواً اليوم أمام مقر شرطة مدينة جندوبة (250 كم) شمال غرب تونس العاصمة، للمطالبة بإطلاق سراح عدد من السلفيين أعتقلوا ثم دخلوا في مواجهة مع قوات الأمن التي حاولت تفريقهم.

وأشارت إذاعة "شمس أف أم"، الى أن هؤلاء السلفيين عمدوا إلى حرق

مركز للشرطة العدلية، قبل أن تبعدهم قوات الأمن بالقنابل المسيلة للدموع التي لم تتمكن من تفرقهم، حيث توجّهوا إلى حانات المدينة وقاموا بحرق حانتين وتخريبهما.

من جهتها، قالت إذاعة "موزاييك أف ام" إن المواجهات بين قوات الأمن والسلفيين مازالت متواصلة، وتحولت إلى ما يشبه عمليات كر وفر، سعى خلالها السلفيون الذين تسلحوا بالعصي والهراوات والفؤوس، إلى تخريب عدد

من نقاط بيع الخمر.

وتسود مدينة جندوبة حالياً حالة من الإحتقان الشديد وسط تزايد الدخان المتصاعد من القنابل المسيلة للدموع التي تسببت في حالات إختناق عديدة.

ولفت مراقبون إلى أن إستهداف السلفيين للحانات ومحلات بيع الخمر تكررت خلال الأسابيع القليلة الماضية، ما دفع العديد من القوى إلى التحذير من مخاطر مثل هذه الأعمال على النشاط السياحي في البلاد.

وكان عدد من السلفيين قد هاجموا في وقت سابق حانات ومحلات لبيع الخمر في مدينة سيدي بوزيد فيما شهدت هذه المدينة أمس مظاهرة لعدد من السلفيين تطالب بغلق الحانات ومحلات بيع الخمر في المدينة.

أهم الاخبار