رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نائب وزير التعليم السعودى: الميزانية تدعم برامجنا النوعية

عربى وعالمى

الأربعاء, 19 ديسمبر 2018 19:56
نائب وزير التعليم السعودى: الميزانية تدعم برامجنا النوعيةنائب وزير التعليم السعودى الدكتور عبد الرحمن بن محمد العاصمي

السعوديه ليندا سليم

قال نائب وزير التعليم السعودى الدكتور عبد الرحمن بن محمد العاصمي إنّ ميزانية المملكة التي أقرّها مجلس الوزراء برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود للعام المالي الجديد 1440-1441هـ توضح حرص حكومتنا الرشيدة على المضيّ قُدما في تنفيذ المشاريع والبرامج النوعية ضمن رؤية المملكة 2030، وتعكس نهجاً راسخاً من الرعاية والاهتمام الذي توليه لرفع جودة الخدمات التي يتلقاها المواطنون في مختلف القطاعات الحيوية.

 

وأكد الدكتور العاصمي في تصريح بهذه المناسبة أنّ المملكة بتوفيق من الله سبحانه وتعالى، ثم بالجهود الحثيثة والنهج السياسي والاقتصادي الرشيد الذي تسير عليه بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده   قد قطعت أشواطاً مهمة

على طريق تحقيق رؤيتها الطموحة، وما تتضمّنه من أهداف استراتيجية على مستوى رفع قدرة الاقتصاد الوطني وزيادة حجم الإيرادات غير النفطية فيه، وتحقيق التنمية المستدامة، والوصول إلى التوظيف الأمثل للموارد المالية والبشرية.

 

ونوّه في هذا السياق بما حملته كلمة خادم الحرمين الشريفين من مضامين تؤكّد أنّ المملكة تسير بخطى ثابتة نحو تحقيق أهدافها المرسومة بدقّة، إذ تضمّنت الكلمة توضيحاً لعدد من النقاط الأساسية التي جاء في طليعتها تأكيده – أيّده الله-على أنّ المملكة عازمة على المضي قدمًا في طريق الإصلاح الاقتصادي وضبط الإدارة المالية، وتعزيز الشفافية، وتمكين القطاع الخاص، والحرص على

أن تكون جميع الخدمات التي تقدم للمواطنين متميزة.

 

وأضاف نائب وزير التعليم أنّ هذه الميزانية التي تمثّل أكبر ميزانية في تاريخ المملكة تعزّز ثقة الشعب السعودي بكل أطيافه بأنّ المملكة تسير بخطى ثابتة نحو المستقبل المشرق بعون الله سبحانه وتعالى، منوّها بأنّ التعليم في المملكة يحظى بدعم واهتمام القيادة الرشيدة وينال نصيباً وافياً من ميزانية المملكة السنوية، مؤكّدا أنّ هذا الاهتمام يُظهر حرص قيادتنا الرشيدة على دعم العملية التعليمية بمختلف محاورها وقطاعاتها، ويحفّز منسوبي الوزارة جميعًا على العمل بتفانٍ وإخلاص لتحقيق الأهداف المرسومة للتعليم.

 

واختتم نائب وزير التعليم تصريحه قائلا : لقد هيأ الله لهذا الوطن، مهبط الوحي ومأوى أفئدة المسلمين، قيادة رشيدةً وضعت نصب أعينها خير الوطن ومصلحة أبنائه كأولوية لا تسبقها أولوية، داعيًا الله سبحانه وتعالى أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وأن يديم على وطننا الحبيب نعمه الوفيرة وفضله العميم إنّه سميع مجيب.

أهم الاخبار