بدء محادثات الدول الكبرى الست وإيران فى بغداد

عربى وعالمى

الأربعاء, 23 مايو 2012 12:33
بدء محادثات الدول الكبرى الست وإيران فى بغداد
بغداد - ا ف ب:

بدأت إيران والدول الكبرى الست في بغداد اليوم الاربعاء اجتماعا جديدا يهدف الى تحقيق تقدم للخروج من الازمة الطويلة حول الملف النووي.

وتسعى دول مجموعة 5+1 الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا اضافة الى المانيا الى اقناع ايران بتعليق عمليات تخصيب اليورانيوم بنسبة 20% والموافقة على البروتوكول الاضافي، فيما ترغب طهران بتخفيف العقوبات المفروضة عليها.
وياتي اجتماع اليوم بعد محادثات اسطنبول منتصف ابريل الماضي، والتي كانت الاولى من نوعها منذ 15 شهرا.
ويعقد اجتماع اليوم في قصر الضيافة التابع لرئاسة الوزراء في المنطقة الخضراء المحصنة ببغداد، وسط اجراءات امنية مشددة شملت نشر الاف الجنود وعناصر الشرطة في مناطق شمال بغداد وغربها وجنوبها.
واعلن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا امانو في زيارة لطهران اول امس الاثنين ان الوكالة وايران ستوقعان قريبا اتفاقا يهدف الى تبديد الغموض حول طبيعة البرنامج النووي الايراني.
غير ان هذا الاعلان قوبل بتحفظ

وصل الى حد التشكيك في الولايات المتحدة وفي اسرائيل حيث اعلن وزير المالية يوفال شتاينيتز ان الايرانيين يتلاعبون منذ سنوات مع المجتمع الدولي والوكالة الدولية للطاقة الذرية.
وراى دبلوماسي مطلع على الملف انه ليس هناك ما يضمن التوصل الى نتائج ملموسة خلال الاجتماع في بغداد، بل انه قد لا يسفر سوى عن اتفاق على اجراء محادثات عمل تقنية بشكل منتظم.
وتشكل المحادثات بين القوى الكبرى وايران في بغداد حلقة جديدة في مسلسل طويل من المفاوضات النووية، الا انها تمثل ايضا خطوة اضافية على طريق عودة العراق الى الخريطة الدبلوماسية العالمية.

أهم الاخبار