الجيش اليمني يواصل زحفه نحو مدينة جعار

عربى وعالمى

الأحد, 20 مايو 2012 07:53
الجيش اليمني يواصل زحفه نحو مدينة جعار  صورة أرشيفية
صنعاء -أ ش أ

 ذكرت صحيفة (الجمهورية) اليمنية الصادرة اليوم الأحد أن الجيش اليمني يواصل زحفه بنجاح نحو مدينة جعار، المعقل الرئيسي الأول لتنظيم القاعدة جنوب اليمن..و قد خاض اللواء 135 مشاة و 119 القادمان من الحرور مواجهات عنيفة مع القاعدة يوم أمس ليواصلا الزحف إلى مصنع 7 أكتوبر في الجهة الغربية من المدينة.

وأشارت الصحيفة إلى أن قبائل جعار تساند قوات الجيش في حربها على "القاعدة" حيث قتل الليلة الماضية 15 مسلحا من مسلحي "القاعدة" بحسب بعض المصادر لصحيفة "الجمهورية" في الوقت الذي شنت فيه طائرات حربية أعمال قصف واسعة النطاق استهدفت مواقع للجماعات المسلحة تقع في الجهة الغربية للمدينة.

كما اشارت الى تزايد أعمال نزوح اهالي المدينة عنها، في الوقت الذي يتوقع فيه مراقبون هناك أن يقوم الجيش باقتحام المدينة قبيل يوم الثلاثاء القادم الذي يصادف العيد ال(22) لقيام الوحدة اليمنية عام 1990.

وفي ذات السياق ، استهدف الطيران الحربي سيارة من نوع "كرسيدا" في مديرية مسورة شرق مدينة البيضاء، وأدت الضربة إلى مقتل اثنين ممن كانوا فى السيارة .. وفيما قال شهود عيان إن حجم الدمار الذي لحق بالسيارة لم يمكنهم من معرفة

أعداد القتلى..أكد اخرون أن القتلى أكثر مما ذكر، وقد تطايرت الأشلاء إلى مسافات بعيدة بعد استهداف السيارة بصاروخين قبل ظهر أمس السبت.

وأكد مصدر عسكري يمني أن 22 مسلحا يشتبه في انتمائهم لتنظيم القاعدة و12 جنديا يمنيا قتلوا أمس ، في معارك دارت بين قوات الجيش ومسلحين محسوبين على القاعدة في مدينة جعار بمحافظة أبين جنوب اليمن، في حين استعرض قادة عسكريون يمنيون وأمريكيون بصنعاء جهود استعادة السيطرة على أبين بالكامل.

وكان قتال عنيف قد اندلع في وقت متأخرمن يوم الجمعة واستمر حتى السبت على مشارف مدينة جعار بجنوب البلاد التي يسيطر عليها مسلحو جماعة "أنصار الشريعة" المحسوبة على تنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

وشن سلاح الجو اليمني أمس غارات على مواقع للقاعدة غرب جعار التي تبعد عشرة كيلومترات عن زنجبار، كبرى مدن محافظة أبين، والخاضعة لسيطرة مسلحي أنصار الشريعة منذ أواخر مايو 2011.

وأسفرت الاشتباكات والمعارك خلال الأسبوع الماضي بين الجيش واللجان الشعبية من جهة و العناصر المسلحة المرتبطة بتنظيم القاعدة من جهة اخرى عن سقوط 195 قتيلا، بينهم 134 من القاعدة، و31 جنديا نظاميا، و13 من أنصار الجيش، و17 مدنيا.

أهم الاخبار