باكستان تقترب من إعادة فتح ممر إمدادات رئيسى للناتو

عربى وعالمى

الثلاثاء, 15 مايو 2012 16:47
باكستان تقترب من إعادة فتح ممر إمدادات رئيسى للناتو
إسلام آباد - د ب أ:

اقتربت باكستان اليوم الثلاثاء من إعادة فتح ممر إمدادات رئيسي لقوات حلف شمال الأطلسي الناتو إلى أفغانستان وذلك في الوقت الذي يستعد فيه قادة مدنيون وعسكريون لإجراء مشاورات مغلقة لليوم الثاني على التوالي بشأن إعادة التعامل مع ناتو والولايات المتحدة الأمريكية.

وكانت باكستان قررت العام الماضي غلق ممر الإمدادات الرئيسي لأفغانستان الذي يمثل أهمية من أجل توفير الامداد لقوات ناتو العاملة في أفغانستان كخطوة انتقامية، بعدما أسفرت هجمات جوية للناتو على مركز حدودي عن مقتل 24 جنديا

باكستانيا، كما علقت باكستان التعاون مع أمريكا بشأن عمليات مكافحة الإرهاب.
وقال مسؤول بوزارة الخارجية إن هناك الكثير من الأمور التي تتوقف على نتائج اجتماع لجنة الدفاع بمجلس الوزراء.
وأضاف المسؤول إن موافقة لجنة الدفاع بمجلس الوزراء سوف يكون أمرا هاما حيث أنها يمكن أن تمهد الطريق لإصدار إعلان رسمي بشأن السماح للإمدادات بالمرور عبر باكستان.
وكان الموقف قد بدأ في التغير الأسبوع الماضي بعدما أسفرت
المفاوضات المكثفة مع المسؤولين الأمريكيين عن لقاء مسؤولين عسكريين أمريكيين وباكستانيين وأفغان خلال عطلة نهاية الأسبوع حيث ناقشوا إعادة بناء التعاون العسكري.
ويعتقد أن باكستان تخضع لضغوط كبيرة من أجل السماح للإمدادات الحيوية بالتحرك عبر أراضيها قبل اجتماع ناتو المقرر في شيكاغو الأسبوع المقبل، وإلا سوف تواجه تجاهلا يتمثل في عدم دعوتها للاجتماع المقبل الذي سيتخذ قرارات هامة بشأن الأمن في أفغانستان.

وقال مسؤول حكومي إن رئيس الوزراء يوسف رضا جيلاني الذي زار بريطانيا الأسبوع الماضي قدم تقريرا بشأن مناقشته مع المسؤولين البريطانيين.

وأضاف المسؤول: لقد قال إن أصدقاء باكستان تضرروا أيضا من وقف الامدادات وأنه حان الوقت لإعادة فتح الممر.

أهم الاخبار