الجزائر تحبط محاولة اختطاف "القاعدة" لمراقبين دوليين

عربى وعالمى

الاثنين, 14 مايو 2012 08:07
الجزائر تحبط محاولة اختطاف القاعدة لمراقبين دوليينصورة ارشيفية
الجزائر - أ ش أ

ذكرت تقارير صحيفة أن السلطات الجزائرية تمكنت من إحباط محاولة اختطاف عدد من المراقبين الدوليين على يد جماعة إرهابية تابعة لتنظيم القاعدة فى بلاد المغرب الأسلامى وذلك خلال الانتخابات التشريعية التى شهدتها البلاد يوم الخميس الماضي .

ونقلت صحيفة " الخبر " الجزائرية الصادرة صباح اليوم الاثنين عن مصادر مطلعة قولها أن القوات الخاصة تمكنت يوم الخميس الماضي خلال أجراء الانتخابات التشريعية من إلقاء القبض على 5 عناصر من الجماعة الإرهابية التي يتزعمها مختار بلمختار المكنى ''بلعور'' التابعة لتنظيم القاعدة بمنطقة "بئر الجير" بولاية وهران الواقعة على بعد 500 كيلومتر غرب

العاصمة الجزائرية وبحوزتهم مسدسين .

وأضافت المصادر أن الإرهابيين الخمسة الذين تتراوح أعمارهم بين 23 و40 سنة وكانوا يخططون لعملية تستهدف المراقبين الدوليين المكلفين بمراقبة الانتخابات التشريعية في وهران بهدف خلق البلبلة والفوضى وسط البلاد وبالتالي ضرب المسار الانتخابي والجزائر في الصميم، غير أن المصالح الأمنية التابعة لمديرية الاستعلامات / المخابرات بالجيش تمكنت من رصد تحركاتهم والقاء القبض عليهم حيث بدأت الأجهزة القضائية التحقيق معهم .

وأشارت المصادر إلى أن الإرهابيين الخمسة من بين العناصر التى كان

يجرى البحث عنهم والمحكوم عليهم غيابيا بالسجن المؤبد فى قضايا إرهابية أخرى
جدير بالذكر أن أكثر من 500 مراقب من الاتحاد الأوروبي وجامعة العربية والاتحاد الأفريقى شاركوا فى مراقبة الانتخابات التشريعية الجزائرية .

تجدر الإشارة إلى أن أجهزة الأمن الجزائرية كانت قد تمكنت فى منتصف ابريل الماضى من إحباط مخطط لمجموعة إرهابية منشقة عن الجماعة السلفية للدعوة والقتال سالفا ومنضوية تحت لواء ما يسمي بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي حاليا لتنفيذ تفجيرات إرهابية بمقرات بعض الأحزاب أغلبها جديدة و استهداف بعض الشخصيات السياسية ورجال أعمال من متصدري قوائم التشكيلات السياسية في العاصمة ومناطق شرق البلاد عن طريق الخطف وطلب الفدية أو التصفية الجسدية بالنسبة لبعض منها وذلك قبل الانتخابات التشريعية التى جرت يوم الخميس الماضى .

أهم الاخبار