55 قتيلا فى انفجارين صباح اليوم بدمشق

عربى وعالمى

الخميس, 10 مايو 2012 12:03
55 قتيلا فى انفجارين صباح اليوم بدمشقالانفجارات في دمشق
دمشق - أ ف ب:

قتل 55 شخصا على الاقل في انفجارين هزا دمشق صباح اليوم الخميس في واحد من اعنف الهجمات التي تشهدها سوريا منذ اندلاع الاحتجاجات قبل اكثر من عام.

وجاء الهجومان غداة تفجير وقع لدى مرور موكب للمراقبين الدوليين من بينهم مود في درعا اسفر عن اصابة عدد من الجنود السوريين المرافقين بجروح.
وسارع المجلس الوطني السوري الى اتهام النظام بتدبير انفجاري دمشق ليقول للمراقبين انهم في خطر وليقول للمجتمع الدولي ان العصابات المسلحة والقاعدة تتجذر في سوريا.
وقتل اكثر من 55 شخصا وجرح 170 آخرون في الانفجارين بحسب

التلفزيون السوري.
وقال التلفزيون في شريطه الاخباري إن اكثر من اربعين شهيدا اضافة الى اشلاء لعدد من الجثامين واكثر من مئة وسبعين جريحا في حصيلة اولية للتفجيرين الارهابيين اللذين وقعا قرب مفرق القزاز بدمشق.
ووقع الانفجاران بشكل شبه متزامن قرابة الساعة الثامنة صباحا بتوقيت دمشق على المتحلق الجنوبي في دمشق اثناء توجه الموظفين الى اعمالهم والطلاب الى مدارسهم ، بحسب التلفزيون السوري.
وبث التلفزيون السوري صورا من موقع الانفجار تظهر الدمار والجثث والاشلاء، ويسمع
فيها اشخاص يقولون هذه هي الحرية التي يريدونها في اشارة الى المعارضين للنظام.
واثناء زيارة الى موقع الانفجارين، اطلق رئيس فريق المراقبين الدوليين العاملين في سوريا الجنرال روبرت مود اليوم الخميس نداء للمساعدة على وقف اعمال العنف في سوريا.
وقال مود في تصريحات للصحفيين ادعو الجميع في سوريا وخارجها الى المساعدة على وقف اعمال العنف هذه.
واضاف مود هذا مثال آخر على ما يعانيه الشعب السوري من اعمال العنف. لقد شاهدنا هذه الاعمال في دمشق وفي مدن وقرى اخرى في سوريا.
وتابع قائلا اود ان اعبر عن تعازي الخالصة الى اولئك الذين فقدوا اعزاء لهم في هذا الحادث المأساوي، والى كل الشعب السوري الذي يعيش حوادث مأساوية مماثلة بشكل يومي منذ اشهر طوال.

أهم الاخبار