رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أوباما يمدد حالة الطوارئ الوطنية ضد سوريا

عربى وعالمى

الأربعاء, 09 مايو 2012 17:40
أوباما يمدد حالة الطوارئ الوطنية ضد سوريا
واشنطن - أ ش أ:

أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم، استمرار حالة الطوارئ الوطنية إزاء الحكومة السورية سارية المفعول بعد 11 مايو الجاري، مشددا على أن الولايات المتحدة تدين استخدام نظام بشار الأسد للعنف الوحشي وانتهاكات حقوق الإنسان، ودعا نظام الأسد إلى التنحي والبدء فورا في عملية انتقال سياسي تسير نحو مسار موثوق في مستقبل يحقق المزيد من الحرية والديمقراطية والعدالة للشعب السوري.

جاء ذلك في إشعار أرسله أوباما اليوم إلى الكونجرس لتجديد الأمر التنفيذي الذى كان قد

صدر في 11 مايو 2004 بشأن حالة الطوارئ مع سوريا والتي يتم تجديدها تباعا.
وأكد أوباما أن الولايات المتحدة ستنظر فيما يستجد من تغييرات في تشكيل وسياسات وإجراءات الحكومة السورية لتحديد ما إذا سيتم الاستمرار في متابعة أو إنهاء حالة الطوارئ الوطنية في المستقبل.
وقال أوباما: "إنه بينما خفض النظام السوري عدد المقاتلين الأجانب المتوجهين من أراضيه إلى العراق، إلا أن وحشية النظام
في قمع مواطنيه الذين يطالبون بالحرية وتشكيل حكومة تمثيلية يعرض للخطر ليس فقط الشعب السوري، لكن يمكن أن يؤدي إلى زيادة عدم الاستقرار في المنطقة بأسرها".
وأوضح أن إجراءات وسياسات النظام السوري، بما في ذلك عرقلة قدرة الحكومة اللبنانية على العمل بفعالية، ومواصلة السعي لامتلاك أسلحة كيماوية وبيولوجية، ودعم المنظمات الإرهابية، تشكل تهديدا غير عادي واستثنائيا للأمن القومي والسياسة الخارجية والاقتصاد الأمريكي.
ولفت أوباما إلى أنه لهذه الأسباب فقد رأى أنه من الضروري أن يستمر سريان حالة الطوارئ الوطنية التي أعلنت فيما يتعلق بهذا التهديد وللمحافظة على تطبيق العقوبات ضد سوريا للتصدي لهذه الطوارئ الوطنية .


 

أهم الاخبار