الإفريقى يدعو العسكرى المالى للتنحى

عربى وعالمى

الأحد, 06 مايو 2012 18:52
الإفريقى يدعو العسكرى المالى للتنحى
كوتونو - (ا ف ب):

جدد ثوماس بوني يايي رئيس بنين والرئيس الحالي للاتحاد الإفريقي، اليوم الاحد دعوة الجيش الذي يحكم مالي منذ الانقلاب في مارس الماضي، إلى التنحي عن السلطة والعودة الى ثكناته.

وقال بوني يايي خلال اجتماع لرؤساء المجلس الدستوري الافريقي "على المجلس العسكري العودة الى الثكنات".
واضاف "يجب ان نتجنب اندلاع الشرور في مالي" داعيا الرؤساء المشاركين

في الاجتماع الى تطبيق القانون الدستوري في بلادهم.
وقال "بالنسبة الينا، فان رئيس مالي هو الذي يعترف به الدستور رئيسا".
وكان زعيم الانقلاب في مالي الكابتن امادو سانوجو وافق الشهر الماضي على اتفاق تم بوساطة المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا وادى الى تشكيل حكومة انتقالية جديدة.
ورغم انه تنحى عن السلطة، الا ان سانوجو لا يزال يمثل قوة سياسية كبيرة، ورفض مطالبة المجموعة باجراء انتخابات خلال 12 شهرا.
كما رفض خطط ارسال قوات اجنبية الى شمال مالي الذي يسيطر عليه ائتلاف من متمردي الطوارق والمتمردين الاسلاميين بعد الانقلاب.
وتجدد العنف في مالي الاسبوع الماضي بعد ان حاولت قوات لا تزال موالية للرئيس المخلوع امادو توماني توريه شن انقلاب مضاد، الا انه تم صدها في اشتباكات ادت الى مقتل العشرات.

أهم الاخبار