مخاوف من إستيلاء اسرائيل على أرشيف ياسر عرفات

عربى وعالمى

الأحد, 06 مايو 2012 07:27
مخاوف من إستيلاء اسرائيل على أرشيف ياسر عرفات ياسر عرفات
غزة - أ ش أ

تقترب السلطة الوطنية الفلسطينية من إسترداد أرشيف الرئيس الراحل ياسر عرفات من تونس ،وذلك بعد جهود واسعه بذلتها فى هذا الاتجاه نظرا لقيمته التاريخية الكبرى ، فيما يفضل فلسطينيون بقائه فى تونس خوفا من استيلاء اسرائيل عليه.

وقال الرئيس الفلسطيني محمود عباس عقب مباحثات أجراها خلال زيارته الاخيرة الى تونس الاسبوع الماضي أنه تم ابلاغه بانه سيتم تسليمه الأرشيف ، فيما لم يحدد

موعدا لذلك.

ويكتسب أرشيف الرئيس الفلسطيني الراحل أهمية كبرى لانه يضم وثائق سياسية وأمنية واقتصادية مهمه ويوثق لمرحلة فلسطينية حساسة تمتد من عام 1982، أي سنة انتقال قيادة منظمة التحرير إلى تونس بعد اجتياح لبنان، حتى انتقال عرفات إلى رام الله بموجب اتفاق أوسلو.

وجذب أرشيف الرئيس ابو عمار لخطورته اهتمام وسائل اعلام اسرائيلية

حتى وصفته بأنه " كنز أرشيفي حقيقي " يتضمن معلومات مثيرة وغاية فى الاهتمام .

وقال نمر حماد المستشار السياسي لرئيس السلطة الفلسطينية انه لا توجد معارضة من حيث المبدأ من جانب تونس لتسليم أرشيف الرئيس عرفات للسلطة الفلسطينية .

وأضاف حماد انه من المنتظر أن تتسلم السلطة قريبا أرشيف عرفات ،لافتا فى الوقت نفسه الى أن ذلك يحتاج الى ترتيبات خاصة نظرا لاهميته وقيمته التاريخية .

ونبه نمر حماد الى أن المتحف الخاص بالرئيس عرفات لم ينته بعد والذى سيضم كافة مقتنياته .

أهم الاخبار