جوانجشينج يخشى على حياته ويطلب المغادرة لأمريكا

عربى وعالمى

الخميس, 03 مايو 2012 12:41
جوانجشينج يخشى على حياته ويطلب المغادرة لأمريكاشين غوانغشينغ
واشنطن - أ ف ب:

ذكرت قناة سي ان ان الاخبارية الامريكية امس الاربعاء ان الناشط الحقوقي الصيني شين جوانجشينج اعرب عن خشيته على حياته وهو يريد العيش في الولايات المتحدة، وذلك بعد ساعات على مغادرته مقر السفارة الامريكية في بكين.

وقال مراسل سي ان ان ان المحطة تحدثت الى الناشط الضرير في سريره بالمستشفى الذي ادخل اليه بعد خروجه من السفارة. وقال شين جوانجشينج انه

دفع الى اتخاذ قراره من قبل السلطات الامريكية التي حثته الى مغادرة السفارة مقابل ضمانات على امنه من قبل النظام الصيني.
واوضح ان زوجته التي وافته الى المستشفى، قالت له انها تعرضت للاستجواب لعدة ساعات وتعرضت للحصار بعد فراره في 22 ابريل من منزله حيث كانت تفرض عليه الاقامة الجبرية.
واضافت زوجته حسب ما قال للمحطة ان عناصر من النظام الشيوعي ينتظرون عودة المنشق وهم مدججون بالسلاح.
وقالت سي ان ان ايضا ان شين يعتبر انه تعرض لاستغلال ثقته. هو يريد التوجه الى الولايات المتحدة.
وكان مقربون من شين جوانجشينج قالوا في وقت سابق انه غادر السفارة تحت التهديد بالانتقام من عائلته.
ولكن مساعد وزيرة الخارجية الامريكية كورت كامبل الذي وصل الى بكين قبل الموعد المقرر هذا الاسبوع لحل قضية المنشق الصيني، نفى ان يكون يكون شين قد غادر السفارة تحت التهديد.

 

أهم الاخبار