منظمات سودانية تطالب بمحاسبة الجنوب بسبب "هجليج"

عربى وعالمى

الثلاثاء, 01 مايو 2012 21:24
منظمات سودانية تطالب بمحاسبة الجنوب بسبب هجليج
الخرطوم - أ ش أ:

طالبت عدد من المنظمات السودانية ومنظمات حقوق الإنسان ، المجتمع الدولي بإعمال القانون والأعراف الدولية في محاسبة دولة الجنوب بعد اعتدائها على منطقة "هجليج" السودانية ، موضحة أن السودان يقف الآن في خانة الدولة المعتدى عليها .

كما طالبت هذه المنظمات بصياغة مطالبات قانونية محكمة والدفع بها إلى المنظمات الحقوقية الدولية عبر المنظمات السودانية بجانب العمل الرسمي الذى تقوم به الحكومة وبلورة رأي عام لتسويق التظلم وفقا للقانون الدولي .
وقال الدكتور أحمد المفتى مدير

مركز الخرطوم لحقوق الإنسان في ندوة عقدت بالخرطوم اليوم الثلاثاء ، أن هناك محاور يجب إتباعها لتوصيل صورة السودان والمنظمات ، لخصها في ضرورة معرفة دولة الجنوب لمصالحها المشتركة مع السودان بجانب مخاطبة المجتمع الدولي حول جريمة العدوان من قبل دولة الجنوب التي انتهكت السيادة الوطنية .
أضاف أن على الحكومة توحيد الجبهة الداخلية وإتخاذ الإجراءات الكفيلة لتأخذ القضية أبعادها الدولية ،
نافيا أن يكون السودان مهددا للمصالح الغربية .
وشدد المفتى - في ورقة قدمها للندوة حول مفهوم جريمة العدوان بالقانون الدولي (هجليج حالة) - على طرح كافة الدلائل والمؤشرات التي تثبت تظلم السودان من الاعتداء على هجليج في المحافل الدولية لرد الحقوق ، مطالبا المنظمات الحقوقية بتقديم دفوعاتها في المحافل الدولية .
من جانبه ، قال غازي سليمان المحامى إن القائمين على أمر حكومة الجنوب يفتقرون لأبسط المقومات التي تؤهلهم لإدارة دولة حديثة، مشددا على رفض التفاوض مع دولة الجنوب بإعتبارها لا تملك قرارها وإنما تنفذ أجندة خارجية تمليها عليها أمريكا والدول الغربية التي تستهدف السودان .

 

أهم الاخبار