مبعوث روسيا للسلام: بشار ارتكب أخطاء ضد شعبه

عربى وعالمى

الثلاثاء, 01 مايو 2012 19:37
  مبعوث روسيا للسلام: بشار ارتكب أخطاء ضد شعبه
أ ش أ:

أكد فيرشينين سيرجى المبعوث الروسى للشرق الأوسط عمق العلاقات التاريخية بين مصر وروسيا وحرص موسكو على قوة هذه العلاقات والصداقة بين الشعبين، وقال إن بلاده ساندت الثورات العربية منذ الخمسينيات وحتى الآن، مؤكدا أن روسيا لا تتدخل فى الشئون الداخلية لدول المنطقة ولا تدعم منظمات المجتمع المدنى لأنها تحترم إرادة الشعوب.

جاء ذلك فى إطار الزيارة التى قام بها سيرجى والوفد المرافق له لمقر حزب الوفد بحى الدقى بالقاهرة اليوم الثلاثاء حيث استقبله الدكتور السيد البدوى رئيس الحزب وعدد من قيادات حزب الوفد وأعضاء حكومة الوفد الموازية.
وقد اعترف سيرجي بارتكاب حكومة الرئيس السورى بشار الأسد

أخطاء فى التعامل مع مطالب الشعب السورى، فيما طالب حزب الوفد روسيا باحترام رغبة الشعب السورى فى الحصول على الحرية والديمقراطية واحترام حقوق الإنسان.
وشدد على أن روسيا تدعم إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية وطلب المبعوث الروسى الخاص للشرق الأوسط معرفة رؤية حزب الوفد بالنسبة للأوضاع الحالية فى مصر والشرق الأوس، وكذلك بشأن القضية الفلسطينية.
من ناحيته، أكد الدكتور السيد البدوى رئيس حزب الوفد على عمق الصداقة التاريخية بين مصر وروسيا الاتحادية، مشيرا إلى تاريخ روسيا فى مساندتها لكافة القضايا
العربية على مدى 60عاما، وقال: "نحن ننظر إلى روسيا على أنها دولة صديقة لا تتدخل فى الشأن المصرى لأن لدينا حساسية شديدة من أى تدخل خارجى فى شئوننا، كما نقدر لروسيا حرصها على احترام إرادة الشعوب ودعمها للقضايا العربية ونأمل أن تعود روسيا دولة عظمى لإحداث التوازن الدولى المفقود."
وأشار رئيس حزب الوفد إلى أن مصر شهدت ثورة عظيمة أسقطت نظاما من أعتى الأنظمة المستبدة فى العالم بعد أن عانى الشعب المصرى من القمع على مدى 60 عاما وكانت الثورة بمثابة الزلزال الذى يليه توابع.
وأكد البدوى أن هناك قوى خارجية وداخلية لا تريد استكمال مرحلة التحول الديمقراطى فى مصر، كما أن أمريكا لا تريد إتمام التحول الديمقراطى حتى لا تصبح مصر أكبر قوة فى المنطقة سياسيا واقتصاديا وعسكريا مما يهدد مصالح إسرائيل.

 

أهم الاخبار