هولاند: فوزى بالانتخابات انطلاق لسياسة النمو

عربى وعالمى

الثلاثاء, 01 مايو 2012 18:20
هولاند: فوزى بالانتخابات انطلاق لسياسة النمو
باريس - أ ش أ:

قال المرشح الاشتراكي للانتخابات الرئاسية الفرنسية فرانسوا هولاند: إن فوزه في جولة الإعادة الأحد القادم يعني أن الأوروبيين سيبدأون سياسة جديدة نحو النمو في القارة.

وقال هولاند ـ في الكلمة التي ألقاها اليوم الثلاثاء أمام أنصاره بمنطقة نيفير (وسط فرنسا) حيث أحيا ذكرى وفاة رئيس الوزراء الاشتراكي الأسبق بيار بيريجوفوا ـ إن أوروبا يمكن أن تصبح "الحل" بالنسبة للأزمة المالية الحالية.
وأشار المرشح الأوفر حظا بحسب استطلاعات الرأي إلى أن هناك العديد من القادة الأوروبيين

الذين كانوا يؤيدون سياسات التقشف بدأوا الآن في التحدث عن "النمو" وسبل تحقيقه، وذلك فى إشارة إلى ما يتضمنه برنامجه الانتخابي من ضرورة إعادة التفاوض بشأن المعاهدة الأوروبية للانضباط المالي.
وشدد هولاند على ضرورة احترام سياسات التقشف مع العمل أيضا على تخفيض العجز .. معربا عن اعتزامه التنسيق مع قادة القارة الأوروبية بالنسبة لإعادة التفاوض حول المعاهدة المشتركة.
وفي السياق الداخلي، قال: "لا أستطيع القبول بأن يكون هنا في فرنسا معركة ضد النقابات في الأول من مايو" قبل أن يتهم ساركوزي بـ"الخضوع مجددا لهذه النزعة إلى تحريض طرف على آخر".
وأضاف: "لن أقبل بأن يستأثر مرشح بقيمة العمل، ندرك جميعا أن قيمة العمل يجب الدفاع عنها وإعلاء شأنها واحترامها".
وترجح استطلاعات الرأي كفة المرشح الاشتراكي في الوصول إلى سدة الحكم، وكان آخرها ذلك الذي أجراه معهد "إيبسوس" أمس الاثنين، والذي أظهر أن المرشح الاشتراكي للانتخابات الرئاسية الفرنسية فرانسوا هولاند سيحصل على 53% من أصوات الناخبين في جولة الإعادة المقررة الأحد القادم مقابل 47% للرئيس المنتهية ولايته نيكولا ساركوزي.


 

أهم الاخبار