"اليونيفيل" يدرس سحب وحدات عسكرية إلى سوريا

عربى وعالمى

الثلاثاء, 01 مايو 2012 10:01
اليونيفيل يدرس سحب وحدات عسكرية إلى سورياصورة أرشيفية
بيروت - أ ش أ:

كشفت مصادرأمنية لصحيفة "الجمهورية" اللبنانية أن قوات الطوارئ الدولية فى الجنوب اللبنانى "اليونيفيل" تدرس إمكانية سحب بعض الوحدات من لبنان إلى سوريا، وخصوصا وحدات المدفعية والدبابات.

وأشارت إلى أن اليونيفيل تجرى فى الوقت ذاته دراسة معمقة لناحية العتاد والتجهيز، بغية إعطاء الجيش دورا مهما فى الجنوب طبقا للمراجعة الاستراتيجية التى أحالها الأمين العام بان كى مون إلى مجلس الأمن

الدولى الداعية إلى تعزيز قدرات الجيش اللبنانى ليتمكن من تنفيذ كامل مقتضيات القرار 1701.
ولفتت الأوساط الأمنية إلى أن هذه المراجعة أكدت 3 أولويات استراتيجية، هى: زيادة فاعلية الجيش اللبنانى كعنصر أساسى فى دعم السير فى اتجاه وقف إطلاق نار دائم، وليس فى التأثير واستدامة السيطرة الأمنية لـ"اليونيفيل"
فى منطقة عملياتها وفى المياه الإقليمية،.
كما شملت الاستراتيجيات إنجاز مقاربة شاملة حول تطبيق القرار 1701 وأولوية أهداف الأمم المتحدة، وضمان تعاون كامل بين "اليونيفيل" ومكتب المنسق الخاص للأمين العام فى بيروت وفريق الأمم المتحدة، وانخراط حكومة لبنان فى تنفيذ الـ1701 وزيادة انخراط الوزارات والمؤسسات اللبنانية الأمنية في جنوب لبنان.
وتعمل قوات "اليونيفيل" فى الوقت الحالى على تحقيق التفاهمات الداخلية المحلية بين الفرقاء لتثبيت الاستقرار فى الوضع على الخط الأزرق، وإزالة النقاط المحتملة للاحتكاك ومنع الحوادث فى المستقبل.

أهم الاخبار