الخرطوم تعلن الطوارئ على الحدود مع الجنوب

عربى وعالمى

الأحد, 29 أبريل 2012 19:38
الخرطوم تعلن الطوارئ على الحدود مع الجنوب
الخرطوم - (ا ف ب):

اعلن السودان حالة الطوارئ في ثلاث ولايات حدودية مع جنوب السودان بينها ولاية النيل الابيض التي امر واليها بترحيل 12 الفا من السودانيين الجنوبيين، مما يؤشر الى تصاعد التوتر بين البلدين الجارين.

ونقلت وكالة الانباء السودانية اليوم الاحد "اصدر المشير عمر حسن احمد البشير رئيس الجمهورية اليوم الاحد مرسوما جمهوريا اعلن فيه سريان حالة الطوارىء باجزاء من البلاد" في ولايات جنوب كردفان والنيل الابيض وسنار.
واوضحت الوكالة ان هذا الاجراء يفضي

الى فرض حظر تجاري على جوبا وتعليق الدستور في المناطق الحدودية.
وياتي هذا التدبير بعد شهر من المعارك على الحدود والخشية من تجدد النزاع بين شمال السودان وجنوبه بعد عقود من الحرب الاهلية (1983-2005).
واخفق البلدان في التوافق على المسائل العالقة منذ اعلان استقلال جنوب السودان في يوليو 2011، وخصوصا ترسيم الحدود وتقاسم العائدات النفطية.
وحال الطوارىء معلنة منذ نحو
عشرة اعوام في اقليم دارفور، على طول الحدود الغربية مع جنوب السودان، ومنذ ايلول/سبتمبر الفائت في ولاية النيل الازرق.
وبعد اعلان هذا القرار، امهل والي ولاية النيل الابيض السودانية المحاذية لجنوب السودان 12 الفا من السودانيين الجنوبيين اسبوعا لمغادرة البلاد، وفق ما نقلت وكالة الانباء السودانية الرسمية.
واوردت الوكالة اليوم الاحد ان "والي ولاية النيل الابيض يوسف احمد نور الشنبلي اكد ان الخامس من مايو القادم هو اخر موعد لتواجد الجنوبيين العالقين بميناء كوستي النهري" في ولاية النيل الابيض، معتبرا ان "تواجد الجنوبيين العالقين بكوستي يشكل تهديدا امنيا وبيئيا لمواطني كوستي".

أهم الاخبار