معدات مسروقة من الجيش البريطانى فى مزاد إيباى

عربى وعالمى

الأحد, 29 أبريل 2012 17:57
معدات مسروقة من الجيش البريطانى فى مزاد إيباى
لندن, بريطانيا, - يو بي أي:

كشفت صحيفة بريطانية اليوم الأحد أن معدات مسروقة من الجيش البريطاني تُعرض للبيع على مواقع المزادات على شبكة الإنترنت مثل مزاد إيباي.

وقالت الصحيفة إن المعدات المسروقة تكلّف الجيش البريطاني ما لا يقل عن 50ألف جنيه استرليني في الشهر، ويقوم فريق من الشرطة العسكرية في الجيش البريطاني بمراقبة المزادات الإلكترونية للقبض على اللصوص الساعين إلى بيع المعدات عبرها.
واضافت أن فريق الشرطة العسكرية اكتشف العام الماضي 107 محاولات تم خلالها بيع معدات عسكرية مسروقة عبر

المزادات الالكترونية، فضلاً عن 17 حالة أخرى منذ بداية العام الحالي.
واشارت الصحيفة إلى أن معدات عسكرية، من بينها أقنعة واقية من الغاز ودروع واقية من الرصاص وخوذ ومناظير للرؤية الليلية وأجهزة لتحديد المواقع العالمية وبزات عسكرية، عُرضت للبيع في اليومين الماضيين في مزاد إيباي.
وقالت إن الشرطة العسكرية البريطانية اعتقلت 70 شخصاً بتهم التورط ببيع معدات عسكرية مسروقة منذ عام 2008 وحاكمت
15 منهم بنجاح، فيما تلقت وزارة الدفاع البريطانية تقارير عن وقوع 361 سرقة في العام الماضي.
واضافت الصحيفة أن 600 قطعة من المعدات العسكرية سُرقت من الجيش البريطاني خلال الفترة من مارس 2011 إلى يناير 2012، من بينها محوّلات قيمتها 32 ألف جنيه استرليني، وأدوات قيمتها 35 ألف جنيه استرليني، وأجهزة لاسلكي قيمتها 15 ألف جنيه استرليني، ومناظير للرؤية الليلية قيمتها 4 آلاف جنيه استرليني، ومناظير أسلحة قيمتها 8 آلاف جنيه استرليني.
وكانت محكمة بريطانية ادانت عام 2009 ثلاثة رجال بتهمة التورط بمؤامرة لبيع مكونات لمقاتلة تومكات إلى ايران اشتروها من مزاد إيباي، وقضت بسجنهم 10 سنوات.

أهم الاخبار