رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مباحثات مصرية كورية لتعزيز التعاون بين البلدين

عربى وعالمى

الخميس, 26 أبريل 2012 15:39
مباحثات مصرية كورية لتعزيز التعاون بين البلدينالسفير محمد حجازي مساعد وزير الخارجية للشئون الآسيوية
كتبت- سحر ضياء الدين:

عقدت بمقر وزارة الخارجية الجولة السابعة من المشاورات السياسية بين مصر وكوريا الجنوبية علي مستوي مساعدي وزير الخارجية ،

ورأس الوفد المصري السفير محمد حجازي مساعد وزير الخارجية للشئون الآسيوية ، بينما ترأس الجانب الكوري السفير كيم جى شين نائب وزير خارجية كوريا.
استغرقت المباحثات ثلاث ساعات بحث خلالها الجانبان نتائج مشاورات محمد عمرو وزير الخارجية في سول علي هامش مشاركته في قمة الأمن النووي في مارس الماضي ، وتفعيل اقتراح وزير الخارجية بإنشاء جامعة كورية للعلوم والتكنولوجيا لنقل التجربة الكورية الرائدة لمصر ، إضافة إلي متابعة ما تم بحثه خلال زيارة وزير الخارجية من سبل لتعزيز التعاون والشراكة بين البلدين في مختلف المجالات ، خاصة بعد توقيع اتفاق

إنشاء اللجنة الوزارية المشتركة للتعاون السياسي والاقتصادي والفني بين مصر وكوريا والتي صارت تمثل الإطار الرئيسي لتعزيز التعاون بين البلدين علي نحو مؤسسي وتكاملي يحقق مصالح عملية للبلدين.

استعرض الجانبان أيضا تعزيز التعاون بين البلدين في مجالات التعليم العالي والبحث العلمي وتنمية الموارد البشرية وبناء القدرات الفنية ، ووهو التعاون الذي تبدأ خطواته الأولي بالزيارة المرتقبة لمصر من جانب وفد من أرقي الهيئات البحثية المتخصصة في كوريا (المعهد الكوري للتنمية) التي سيتم خلالها توقيع مذكرة للتعاون مع معهد التخطيط القومي، وكذلك سبل تنمية التجارة وزيادة الاستثمار الكوري في مصر خاصة في مشروعات

حيوية مثل البترول والغاز والطاقة الجديدة والمتجددة وكذا تعزيز التعاون الفني في مشروعات ذات قيمة مضافة مهمة للتنمية خاصة في مجال الزراعة والري والبحث العلمي الموجه لأغراض التنمية، كما رحب الجانب الكوري بدراسة فرص التعاون الثلاثي مع مصر في أفريقيا (خاصة في دول حوض النيل) وفي جهود دعم التنمية والاستقرار في مرحلة ما بعد الصراع في كل من ليبيا وأفغانستان والعراق .
بحث الجانبان أيضا سبل جذب الاستثمارات المالية الكورية لسوق المال المصرية والبورصة والاستفادة من الخبرات الكورية الواسعة في هذا المجال.
     من ناحية أخري فقد تبادل الجانبان الرأي والمواقف بشأن القضايا الدولية والإقليمية والمتعددة الأطراف ذات الاهتمام المشترك وعلي رأسها القضية الفلسطينية والأوضاع في سوريا وليبيا والسودان والملف النووي الايراني كما قدم الجانب الكوري عرضا لرؤيته بشأن الأوضاع في شبه الجزيرة الكورية والعلاقات مع كوريا الشمالية وما شابها من توتر بعد تجربة إطلاق الصاروخ الباليستي الشمالي أخيرا.
 

أهم الاخبار