فرنسا: "الأوروبى" يعتزم فرض عقوبات جديدة على سوريا

عربى وعالمى

الجمعة, 20 أبريل 2012 15:43
فرنسا: الأوروبى يعتزم فرض عقوبات جديدة على سوريا صورة أرشيفية
باريس - أ ش أ:

يعتزم الاتحاد الأوروبى فرض مجموعة جديدة من العقوبات على النظام السورى الاثنين القادم على ضوء إستمرار إراقة الدماء رغم سريان وقف إطلاق النار منذ أسبوع وفقا لخطة المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية كوفى أنان.

وقال برنار فاليرو المتحدث الرسمى باسم الخارجية الفرنسية فى مؤتمر صحفى اليوم الجمعة - إن الإتحاد الأوروبى سيعلن عن الحزمة الرابعة عشرة من العقوبات المفروضة على سوريا..وإنه

سيتم التصديق على هذه العقوبات في اطار "روح مؤتمر باريس" الذى عقد أمس الخميس بمشاركة وزراء خارجية الدول الأعضاء بمجموعة "أصدقاء الشعب السورى".
وأوضح أن العقوبات الجديدة تستهدف تقييد تصدير نوعين من السلع هي السلع الكمالية وبعض المواد الخام التي يمكن "تدويرها لتستخدم في حملة القمع".
وعقدت مجموعة "أصدقاء سوريا" اجتماعا في العاصمة
الفرنسية الخميس وصفت فيه خطة السلام التي تدعمها الأمم المتحدة بانها آخر أمل لتفادي حرب أهلية في سوريا.
كما استضافت باريس الثلاثاء الماضى اجتماعا لمناقشة العقوبات المفروضة على سوريا وسبل إنجاحها وتنسيقها وتنفيذها لممارسة المزيد من الضغط على النظام السوري.
وتواجه سوريا مجموعة من العقوبات الاقتصادية والدبلوماسية فرضها الاتحاد الاوروبي شلمت قطاع النفط وطالت شخصيات سياسية واقتصادية ، إضافة إلى كيانات مالية على رأسها مصرف سوريا المركزي..هذا بخلاف العقوبات المفروضة على دمشق من قبل الجامعة العربية والولايات المتحدة وعدد من الدول الأخرى.

أهم الاخبار