مسئول سورى سابق: كتائب الأسد منهارة

عربى وعالمى

الخميس, 19 أبريل 2012 09:42
مسئول سورى سابق: كتائب الأسد منهارةصورة ارشيفية
الرياض - أ ش أ:

كشف المفتش الأول بوزارة الدفاع السورية (سابقا) عضو مجلس القبائل محمود سليمان الحاج أن الجيش السوري لنظام الأسد منهار من الداخل، فأسلحته قديمة جدًا ولا يتعامل مع التقنية الحديثة وميزانية الجيش خاوية ولا تستطيع تحمل نفقات أي حرب؛ بسبب الفساد المستشري فيها.

وقال سليمان في حوار خاص مع صحيفة "الجزيرة" السعودية اليوم الخميس إن مخابرات النظام السورى وشبيحته وضعوا قائمة تضم أكثر من 150 شخصية معارضة

وفاعلة ترغب باغتيالها مستشهدًا بحادثة اختطاف وقتل المقدم الهرموش. وكشف أن تعيين وزير دفاع مسيحي بعد مقتل علي حبيب يهدف إلى حدوث الوقيعة بين طوائف المجتمع السوري خصوصًا السنّة والمسيحيين.
وأعرب عن اعتقاده بأن الثورة كانت تنجح في بدايتها بشكل سريع لولا تدخل القوى الروسية والصينية والإيرانية والعراقية وحزب الله، فيما الشعب السوري الثائر
لم يسانده أحد، بل يواجه كل أنواع الأسلحة بصدورهم العارية مقابل حرية الكرامة وتحرير الوطن من كتائب وميليشيات الأسد.
وبيّنأان تسليح الجيش الحر والشعب السوري سوف يحسم المعركة خلال فترة قصيرة، ولكن التسليح يجب أن يكون نوعيًا وفق تقنيات جيدة ومتطورة، فالجيش الحر والثوار يحتاجون لدعم مسلح قادر على مواجهة التقنية الروسية والإيرانية والصينية، وأتوقع أن المعركة لن تكون طويلة؛ بسبب الأغلبية الكاسحة لكفة الشعب السوري الذي يرغب بتغيير النظام وهو مؤشر على تهاوي أركانه، علمًا أن 50 % من أراضي سوريا خارج سيطرة الأسد.

 

أهم الاخبار