المهدى لسلفاكير:الانسحاب من هجليج يمثل "عودة للعقل"

عربى وعالمى

الثلاثاء, 17 أبريل 2012 19:46
المهدى لسلفاكير:الانسحاب من هجليج يمثل عودة للعقل
الخرطوم - أ ش أ:

أعلن الإمام الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي في السودان، تأييده للقوات المسلحة فى تصديها للعدوان الذى قام به الجيش الشعبي على منطقة هجليج.

ودعا الصادق المهدي خلال زيارته لجرحى العمليات بمركز السلاح الطبي بأم درمان على رأس وفد كبير من حزبه اليوم الثلاثاء ، قوات الحركة الشعبية للانسحاب الفوري وغير المشروط من منطقة هجليج والالتفات إلى المصالح الحقيقية لمواطنيها.
وذكر المهدي أنه وجه رسالة إلى رئيس الحركة الشعبية سلفاكير ميارديت أكد فيها أن الحرب لن تجلب لهم الأمن والاستقرار والسلام ، موضحا أن الانسحاب من هجليج يمثل رسالة مهمة وعودة للعقل .
وقال الإمام الصادق المهدى إن زيارته لجرحى العمليات جاءت تعزيزا وتأكيدا على دور القوات المسلحة والوقوف بجانبها ودعمها وهى تضطلع

بمهامها الوطنية.
من جهته، وصف مساعد الرئيس السوداني موسى محمد أحمد اعتداء دولة جنوب السودان على منطقة هجليج بأنه تعد على السيادة الوطنية وتهديد لمصالح الشعب السوداني ، وأدان في لقاء اليوم بولاية "كسلا" بشرق السودان ، الاعتداءات المتكررة لدولة الجنوب على الأراضي السودانية .
وأشار موسى إلى أن مواقف حزب "مؤتمر البجا" تجاه القضايا الوطنية ثابتة ، وقال إننا نعول على القوات المسلحة والأجهزة النظامية الأخرى في الحفاظ على السيادة الوطنية وكرامة البلاد .

 

أهم الاخبار