نجاة نائب سلفاكير فى هجمات للمنشقين على ولاية الوحدة

عربى وعالمى

الاثنين, 16 أبريل 2012 18:55
نجاة نائب سلفاكير فى هجمات للمنشقين على ولاية الوحدة
الخرطوم- أ ش أ:

أبلغ مصدر جنوبي مطلع مركز السودان للخدمات الصحفية الليلة ، أن رياك مشار نائب رئيس حكومة جنوب السودان وتعبان دينق حاكم ولاية "الوحدة" ، نجيا من هجمات المنشقين من الجيش الشعبي على منطقة بالولاية كانا متواجدين بها قبل ضرب المنطقة بدقائق من قبل المنشقين .

وقال المصدر إن تواجد مشار بالمنطقة يجئ بعد دخول الجيش الشعبي إلى "هجليج" بهدف الوقوف مع أبناء قبيلته لمواجهة النزاع القبلي بجنوب السودان ، موضحا أن أبناء النوير يميلون إلى الحلول السياسية حول القضايا العالقة مع السودان الأمر الذى رفضه الدينكا بتحريض من سلفاكير .
وكشف المصدر عن مواجهات بين المعارضة الجنوبية ممثلة في جيش المنشقين بقيادة جونسون ولنج والجيش الشعبي فى

العديد من المناطق بالجنوب ، موضحا أن جيش المنشقين قاد حربا ضروسا ضد الجيش الشعبي واحتل كل من مناطق (الكويك، الغابات) ويتجه نحو و"د دكونة" شمال ولاية أعالي النيل .
وأكد المصدر أن تواجد رياك مشار بولاية الوحدة بعد الهجوم على هجليج يدل علي حرصه على الوقوف مع أبناء المنطقة في مواجهة القبائل الأخرى التي تحاول الإستحواذ على السلطة من خلال سيطرة الدينكا على مقاليد الحكم بالجنوب .
من جهتها ، طالبت حركة "العدل والمساواة - جناح السلام" متمردي دارفور بتحالف الجبهة الثورية بالخروج عن دائرة الإستغلال التي وضعتهم فيها بعض
الدوائر الغربية بواسطة الحركة الشعبية ، معلنة تأييدها ووقوفها خلف القوات المسلحة السودانية لاسترداد هجليج .
وقال الرشيد عبدالله أمين شئون الرئاسة بالحركة إن وقوف حركات دارفور غير الموقعة على السلام في صف واحد مع الحركة الشعبية ومعاونتها في تصعيد هجماتها على جنوب كردفان يأتي في إطار تنفيذ أجندات خارجية لخدمة جهات معادية سخرت من أجلها عناصر التمرد .
وشدد على ضرورة الفصل بين قضية دارفور وما يدور بجنوب كردفان والنيل الأزرق ، مؤكدا على أن المطالب لا تؤخذ بحمل السلاح والوسائل العدائية وإنما بالحوار السلمي" .
وفي ذات السياق ، دعا تحالف حركات وأحزاب دارفور الموقعة على السلام في بيان له ، الشعب السوداني إلى وحدة الصفوف والإستجابة للإستنفار لرد العدوان وإستعادة هجليج مثمنا صمود وبسالة القوات المسلحة .. وطالب البيان "جميع أهل دارفور بتوحيد الكلمة والالتفاف حول قيادتهم أمام العدوان الغاشم دفاعا عن الأرض" .

 

أهم الاخبار