رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هدوء حذر بدمشق فى أول أيام وقف إطلاق النار

عربى وعالمى

الخميس, 12 أبريل 2012 10:20
هدوء حذر بدمشق فى أول أيام وقف إطلاق النارصورة ارشيفية
دمشق - أ ش أ:

تسود حالة من الهدوء الحذر العاصمة السورية (دمشق) في أول أيام التنفيذ الفعلى لوقف إطلاق النار بناء على خطة مبعوث الامم المتحدة والجامعة العربية إلي سوريا كوفى أنان.

وتنص خطة إنهاء الأزمة في سوريا التي اقترحها الأمين العام السابق للأمم المتحدة ووافقت عليها دمشق في الثاني من أبريل الحالى وصدقت عليها الأمم المتحدة، على سحب قوات الجيش من المدن الثلاثاء (أمس الاول) للسماح بوقف تام لأعمال العنف بعد 48 ساعة (اليوم).
وقد شوهدت عدد من الاليات العسكرية عائدة الى ثكناتها اعتبارا من أمس فيما ظلت بعضها فى حالة استنفار تحسبا

لاى تطورات قد تحدث.
ولاحظ مراسل وكالة أنباء الشرق الاوسط فى دمشق أن بعض المناطق التى شهدت توترات أمنية واشتباكات خلال الفترة الماضية خاصة فى ريف دمشق تشهد حاليا حالة من الهدوء .. فيما اختفت اى مظاهر عسكرية من منطقة القابون فى دمشق وعدد من المناطق المجاورة لها.
وكانت سوريا قد أعلنت عن وقف المهام والعمليات العسكرية اعتبارا من اليوم الخميس .. وصرح مصدر مسئول في وزارة الدفاع السورية بأنه بعد أن نفذت القوات المسلحة
مهامها الناجحة في مكافحة الأعمال الإجرامية للمجموعات المسلحة وبسط سلطة الدولة على أراضيها تقرر وقف هذه المهام اعتبارا من صباح الخميس الموافق في 12-4-2012
وقال المصدر: ستبقى قواتنا المسلحة الباسلة متأهبة للرد على أي اعتداء تقوم به المجموعات المسلحة ضد المدنيين وعناصر حفظ النظام والقوات المسلحة والممتلكات الخاصة والعامة ولحماية أمن الوطن والمواطن.
علي صعيد متصل ذكرت وكالة الأنباء السورية(سانا) أن خمسة وسبعين شخصا من حرستا وستة اشخاص من بلدة زبدين بالمليحة بريف دمشق وخمسة وعشرين آخرين من قرية الحفة باللاذقية سلموا أنفسهم وأسلحتهم للجهات المختصة للعودة الى حياتهم الطبيعية.
ونقلت الوكالة عن مصدر رسمى إن الذين سلموا أنفسهم تعهدوا بعدم العودة الى حمل السلاح والتخريب واللجوء الى كل ما من شأنه الاخلال بأمن وسلامة الوطن.


 

أهم الاخبار