رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فوز الحزب الحاكم فى كوريا الجنوبية بأغلبية البرلمان

عربى وعالمى

الأربعاء, 11 أبريل 2012 18:58
فوز الحزب الحاكم فى كوريا الجنوبية بأغلبية البرلمان
سيول- (يو بي أي):

تغلّب حزب "سينوري" الحاكم على الأحزاب المعارضة، وحصل على غالبية مقاعد البرلمان في الإنتخابات البرلمانية التي أجريت اليوم الأربعاء، في كوريا الجنوبية.

وأفادت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب" أن نتيجة فرز 75.6% من الأصوات أظهرت أن الحزب الحاكم يحصل على حوالي 152 مقعداً من ضمنها 25 مقعداً عن طريق التمثيل النسبي، وتلاه الحزب الديمقراطي المتحد المعارض بـ128 مقعداً والحزب الإتحادي التقدمي بـ12 مقعداً و5 مقاعد لحزب الحرية والتقدم و3 للمستقلين.

وكان الكوريون الجنوبيون توجهوا اليوم إلى صناديق الإقتراع للمشاركة بالإنتخابات التشريعية التي كان يتوقع أن تؤدي إلى فوز المعارضة.

ويتم في الإنتخابات البرلمانية التي تجري كل 4 سنوات إختيار 300 عضو جديد للجمعية الوطنية، إلا أنها تكتسب أهمية

إضافية هذا العام حيث من المنتظر أن تؤثر نتيجتها على الإنتخابات الرئاسية التي ستجري بعد 8 أشهر فقط.

وتتكون الجمعية الوطنية من 246 مقعداً عبر المنافسة المباشرة، و56 مقعداً للتمثيل النسبي المخصّص للأحزاب حسب إجمالي عدد الأصوات التي حصلت عليها، ويتطلب كل ناخب الإدلاء بصوته مرتين، واحد لمرشح وآخر لحزب.

وتتخذ المنافسة مسارين رئيسيين بين حزب سينوري (الحزب الوطني الكبير) الحاكم، والحزب الديمقراطي الموحّد المعارض الرئيسي. وعلى الرغم من أن السباق متقارب، إلا أن معظم إستطلاعات ما قبل الإنتخابات والمؤشرات الأخرى، تفيد بأن الحزب الحاكم لن يحتفظ بأغلبيته في البرلمان.

ومن المرجح أن تؤثر نسبة مشاركة الناخبين، على نتائج الإنتخابات حيث أن ارتفاع نسبة المشاركة تعني مشاركة مزيد من الناخبين الشباب بالإقتراع، وأن الحزب المعارض الليبرالي هو عادة أكثر شعبية بين الناخبين الأصغر سناً، في حين أن الناخبين كبار السن هم أكثر تأييداً للحزب المحافظ الحاكم.

ومن المتوقع أن تؤثر النتيجة على السياسات المحلية والخارجية الرئيسة في كوريا الجنوبية، فيما سيظل الرئيس لي ميونج باك في منصبه حتى نهاية ولايته في أوائل العام المقل.

وتجري الإنتخابات أيضاً وسط توتر في شبه الجزيرة الكورية حيث من المتوقع قيام كوريا الشمالية بإطلاق صاروخ طويل المدى خلال الأيام القليلة المقبلة.

ووفقاً للجنة الإنتخابات الوطنية، فإن الناخبين المؤهلين للتصويت بالإنتخابات اليوم قد يصل عددهم إلى 40 مليون نسمة، أي 80% من سكان كوريا الجنوبية الذين يبلغ تعدادهم حوالي 50 مليون نسمة، وسوف يدلي الناخبون بأصواتهم في 13.470 مركز إقتراع موزعة بأنحاء البلاد.

 

أهم الاخبار