رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

روسيا تطالب بالإفراج عن الجزائريين المخطوفين بمالى

عربى وعالمى

الثلاثاء, 10 أبريل 2012 14:26
روسيا تطالب بالإفراج عن الجزائريين المخطوفين بمالى
وكالات :

أعلنت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها يوم الاثنين 9 ابريل ان موسكو قلقة على مصير الدبلوماسيين الجزائريين المخطوفين في مالي الاسبوع الماضي، وتطالب بالافراج عنهم فورا.

وجاء في بيان الخارجية الروسية ان "اختطاف الدبلوماسيين الجزائريين اصبح دليلا آخر على الفوضى التي اجتاحت المنطقة والعنف وخرق القانون الدولي من قبل الانفصاليين وعناصر

المجموعات الارهابية، مما يزيد من تعقد الوضع المتأزم اصلا في مالي ومنطقة الصحراء والساحل".
ودعت الخارجية الروسية الى "اطلاق سراح الدبلوماسيين الجزائريين فورا، والى اعادة الوضع في مالي الى المجال القانوني بشكل عام".
هذا وكان القنصل الجزائري بمالي وعدد من معاونيه قد اختطفوا
يوم 5 ابريل الجاري في مدينة غاو شمال مالي بعد فرض الانفصاليين الطوارق من "الحركة الوطنية لتحرير ازواد" السيطرة على المنطقة.
وقد اعلنت حركة "التوحيد والجهاد في غرب افريقيا" التي لها علاقة بتنظيم "القاعدة" مسؤوليتها عن اختطاف الدبلوماسيين.
ونشرت بعض وسائل الاعلام انباء حول الافراج عن الدبلوماسيين، إلا ان وزير الخارجية الجزائري مراد مدلسي نفى يوم الاثنين 9 ابريل صحة هذه الانباء مؤكدا ان مصير الدبلوماسيين ما زال مجهولا.

أهم الاخبار