رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فوز حزب سو تشي في انتخابات بورما

عربى وعالمى

الاثنين, 02 أبريل 2012 08:05
فوز حزب سو تشي في انتخابات بورماالمعارضة البورمية اونغ سان سو تشي
رانجون- ا ف ب

رحبت المعارضة البورمية اونغ سان سو تشي الاثنين بما اعتبرته "انتصار الشعب" اثر فوزها الاحد بأول مقعد نيابي في حياتها السياسية بحسب ما اعلن حزبها الرابطة الوطنية من اجل الديموقراطية، داعية انصارها إلى تفادي أي تجاوزات بعد انتخابات جزئية تاريخية شهدتها البلاد.

وقالت سو تشي الحائزة جائزة نوبل للسلام في بيان بعد انتهاء عملية الاقتراع "اود ان اطلب من جميع اعضاء الرابطة ان يكونوا حريصين خصوصا وان انتصار الشعب ينبغي أن يكون انتصارا لائقا".

وقبل صدور النتائج عن اللجنة الانتخابية الرسمية اعلنت الرابطة منذ مساء

الأحد فوز مرشحيها في جميع انحاء البلاد واكدت فوز سو تشي في دائرتها الريفية كاوهمو الواقعة على مسافة ساعتين من رانغون.

واحتفل الالاف من انصار الرابطة حتى ساعة متاخرة امام مقر الحزب في وسط العاصمة الاقتصادية للبلاد معبرين عن فرحهم الكبير.

واضافت زعيمة المعارضة في البيان الصادر مساء الاحد "من الطبيعي ان يفرح اعضاء الرابطة وانصارها في مثل هذا الوقت ولكن ينبغي منع أي تصريحات او افعال او انشطة قد تسىء الى

منظمات وافراد آخرين".

لكن بدا صباح الاثنين ان الرابطة فشلت في ايصال مرشح الى مقعد من اصل 44. وقال كيي تو المسؤول الاعلامي في الرابطة "فزنا ب43 مقعدا من اصل 44 وننتظر النتائج بالنسبة للاخير في شمال ولاية شان".

ومن جهته اكد مسؤول في الحزب الوطني الديموقراطي، ثاني القوى في البرلمان الحالي، ان مرشح الحزب "متقدم" في شمال الولاية.

ودارت الانتخابات الجزئية حول 45 مقعدا، بينهم 37 في مجلس النواب (من اصل 440 نائبا) وستة في مجلس الشيوخ ومقعدان في مجلسين محليين. وقدمت الرابطة الوطنية من اجل الديموقراطية مرشحين عن 44 من هذه الدوائر. لكن حتى لو فاز الحزب في جميع الدوائر، فان السلطة لا تخشى شيئا في مطلق الاحوال.

أهم الاخبار