رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الوفد البرلمانى المصرى يلتقى الفصائل بغزة

عربى وعالمى

الخميس, 29 مارس 2012 20:42
الوفد البرلمانى المصرى يلتقى الفصائل بغزة
غزة- أ.ش.أ:

التقى الوفد البرلمانى المصري الذى يزور قطاع غزة حاليا، مساء اليوم الخميس فصائل وقادة العمل الوطنى فى القطاع وسط غياب فتح وحماس.

وهو ما أثار الانتقاد من جانب الفصائل، واعتبروه مؤشرا على استمرار الانقسام الداخلى.
وطالب ممثلو الفصائل الوفد المصري الذى بدأ أمس زيارته للقطاع بضرورة تكثيف الجهود المصرية لإنهاء الانقسام بين الضفة والقطاع والضغط على طرفى النزاع "فتح وحماس" لتطبيق حقيقى للمصالحة الفلسطينية.
وأثنى المشاركون خلال اللقاء على دور مصر فى تحمل العبء الأكبر فى الدفاع

عن فلسطين وقضيتها ودورها التاريخى متطلعين إلى دور أكبر بعد ثورة 25 يناير، كما ناشدت الفصائل الفلسطينية مصر بضرورة التدخل السريع لحل أزمة الكهرباء الخانقة فى القطاع وإحداث تطوير على عمل معبر رفح البري .
وقال خالد البطش القيادي فى حركة الجهاد الإسلامي إنه يجب أن تحتل القضية الفلسطينية ركنا رئيسيا فى أي ثورة عربية وأي تحرك شعبي.
وأضاف البطش أنه لا تكمل أى
ثورة بدون أن تكون القدس قبلتها، معربا عن أمله فى أن يكون للبرلمان المصري الجديد دورا رئيسيا فى كافة القضايا الفلسطينية، داعيا إلى ضرورة إنشاء مناطق صناعية حدودية بين مصر وغزة لدعم قطاع غزة اقتصاديا.
ومن جانبه، قال رباح مهنا عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إنه يجب على مصر أن تضغط على حكومتى غزة ورام الله لوقف الاعتقالات السياسية، وتوسيع الحريات للمواطنين ووقف التنسيق الأمنى فى الضفة بين السلطة الفلسطينية والاحتلال الإسرائيلي.
ودعا رباح مهنا عضوالمكتب السياسي للجبهة الشعبية إلى ضرورة الاهتمام بسوريا ودعم نضال الشعب السوري والوقوف ضد محاولات التدخل الأجنبي فى الشأن السوري .

أهم الاخبار