رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ك.مونيتور:أوباما يتوسل لـ "روسيا"

عربى وعالمى

الاثنين, 26 مارس 2012 20:37
ك.مونيتور:أوباما يتوسل لـ روسيا
كتب-حمدى مبارز:

قالت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" الأمريكية إن الميكرفونات التقطت حديثا للرئيس الأمريكي "باراك أوباما" اليوم (الإثنين) يؤكد فيه لنظيره الروسي المنتهية ولايته "ديمتري ميدفيديف" أنه سيصبح "أكثر مرونة" في التعامل مع القضايا المثيرة للخلاف بين البلدين مثل الدفاع الصاروخي بعد انتخابات الرئاسة الأمريكية المقررة فى نوفمبر المقبل.

وطالب "أوباما" موسكو خلال حديثه مع "ميدفيديف" على هامش قمة الأمن النووى في "سول"، بإعطائه "فسحة" من الوقت لما بعد انتخابات نوفمبر. وقال "ميدفيديف" إنه يتفهم الأمر وسينقل الرسالة إلى الرئيس الروسي المنتخب "فلاديمير بوتين".
وجاء الحديث الصريح بشكل غير معتاد بينما كان "أوباما" و"ميدفيديف" يتجاذبان أطراف الحديث دون أن يدركا أن الميكرفونات تلتقط كلماتهما بينما كان الصحفيون في طريقهم إلى القاعة.
وأفسدت خطط الولايات المتحدة الرامية إلى نشر درع صاروخية في أوروبا العلاقات بين واشنطن وموسكو رغم أن أوباما "أعاد ضبط" العلاقات بين البلدين. واتهم الجمهوريون

"اوباما" بأنه مستعد أكثر من اللازم لتقديم تنازلات لروسيا بشأن القضية. وكان اوباما قد نجح فى التوصل لاتفاق مع روسيا بشأن خفض جديد فى ترسانة الاسلحة النووية فى اطار ما يسمى باتفاقية "ستارت" الجديدة.
ويرى خبراء روس ان روسيا ربما ترحب باعادة انتخاب اوباما مرة اخرى، حيث انه اوباما اعاد العلاقات بين البلدين الى طبيعتها، حيث شهدت الفترة الماضية مزيدا من التعاون بين موسكو وواشنطن، مما اسفر عن اتفاقية ستارت الجديدة لخفض الترسانة النووية، وذلك بعد فترة من البرود فى العلاقات فى عهد الرئيس الامريكى السابق "جورج بوش".
وسجلت ميكروفونات الاعلاميين "اوباما" وهو يطلب من" ميدفيدف" بعض الوقت "لا سيما فيما يتعلق بالدفاع الصاروخي" الى ان يصبح في وضع سياسي أفضل لحل مثل
هذه القضايا.
ورد "ميدفيديف" الذي سيسلم الرئاسة لـ "بوتين" في مايو قائلا: "افهم رسالتك" بشأن الوقت"، وقال "اوباما" "هذه آخر انتخابات لي..سأصبح أكثر مرونة بعد الانتخابات" ، معبرا عن ثقته في الفوز بفترة رئاسة ثانية.
وقال "ميدفيديف" ،الذي طالما اعتبر الرجل الثاني في هيكل السلطة في موسكو، "سأنقل هذه المعلومات الى "فلاديمير بوتين"، والتقط الحديث الذي كان بعضه غير مسموع مجموعة من صحفيي البيت الابيض وصحفيين روس من مركزهم الصحفي بشكل مباشر  .
وقالت الصحيفة ان روسيا تعارض بشدة الدرع الصاروخية الامريكية التي يتم بناؤها داخل وحول اوروبا للحماية من الصواريخ.
وتصر الولايات المتحدة على ان الهدف من نشر الدرع الصاروخية هو الحماية من اي هجوم صاروخي تشنه دول مثل ايران لكن روسيا تقول انها تخشى من ان تضعف الرادع النووي لديها.
وواضافت الصحيفة ان البيت الابيض الذي فوجيء في باديء الامر بأسئلة بشأن حديث الزعيمين ، اصدر بيانا في وقت لاحق يؤكد فيه الالتزام مجددا بتنفيذ مشروع الدفاع الصاروخي ، وقال ان البيت الابيض قال مرارا انه لا يستهدف روسيا" لكنه اعترف ايضا بوجود عراقيل أمام هذه القضية في عام الانتخابات.

أهم الاخبار