رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مقترح لإشراك الأحزاب بالقمة المرتقبة بين البشير وسلفاكير

عربى وعالمى

الأربعاء, 21 مارس 2012 21:12
مقترح لإشراك الأحزاب بالقمة المرتقبة بين البشير وسلفاكير
الخرطوم - أ ش أ:

اقترح مساعد الرئيس السوداني عبدالرحمن الصادق المهدي، أن تضم القمة المتوقع أن تجمع الرئيس السوداني عمر البشير مع نظيره سلفاكير ميارديت رئيس دولة الجنوب جوبا مطلع الشهر المقبل ، قيادات الأحزاب السياسية بالدولتين ، وذلك من أجل إغلاق باب الأجندة الخارجية .

وقال مساعد الرئيس لدى مخاطبته منبر "مستقبل العلاقة بين السودان ودولة جنوب السودان في ظل الاتفاق الإطاري" اليوم بالخرطوم

، إن خطوة مشاركة جميع القوى السياسية في لقاء القمة المرتقب بين الرئيسين من شأنها إغلاق باب الأجندات الخارجية والتوصل لحلول ترضي الدولتين فى علاقاتهما المستقبلية .
وأضاف مساعد الرئيس أن المصلحة الاستراتيجية تستوجب تأسيس علاقة قوية تقوم على التعاون وتبادل المصالح بين الدولتين ، مشيرا الى أن الشمال
هوبوابة الجنوب لدول شمال إفريقيا والجنوب هو بوابة الشمال لدول غرب إفريقيا .
وأكد المهدي أنه في ظل وجود حركات متمردة ودعم دولة الجنوب للفرقتين التاسعة والعاشرة بولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان والاحتفاظ ببعض العناصر المتمردة ، فإن هذا يؤدي إلى صعوبة التوصل لاتفاق .
وأوضح أن الحوار هو الأساس في جميع القضايا المشتركة وأن قضية "الحريات الأربع" لا يمكن فصلها عن قضية الأمن القومي ، وطالب بضرورة الاتفاق على الحريات الأربع وترسيم الحدود وقضية النفط وأوضاع المواطنين بالدولتين .

أهم الاخبار