رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قيادات القاعدة تتسلل إلى اليمن من مختلف الدول

عربى وعالمى

الخميس, 08 مارس 2012 10:00
قيادات القاعدة تتسلل إلى اليمن من مختلف الدول الرئيس اليمنى عبد ربه هادى منصور
الرياض - أ ش أ:

كشف الرئيس اليمنى عبد ربه هادى منصور أن محاولات تسلل المئات من قيادات وعناصر القاعدة من مختلف الدول العربية

والإسلامية إلى اليمن مازال مستمرا، إلا أن القوات المسلحة اليمنية تقف لهم بالمرصاد كما تتصدى بقوة وحسم لما يسمى بالحراك الجنوبي والحوثيين، مؤكدا أن أمن واستقرار ووحدة اليمن هي حاجة وطنية وإقليمية ودولية.

وقال الرئيس اليمنى عبد ربه منصور هادى، في حديث لصحيفة عكاظ السعودية اليوم الخميس أن زيارته المرتقبة للسعودية ستكون فرصة للتباحث مع الملك عبدالله حول سبل تعزيز العلاقات اليمنية السعودية على كافة الأصعدة.
ونوه منصور بالتعاون السعودى اليمنى في مجال الامن قائلا إن "التعاون الأمني في هذا الجانب يمضي بصورة جيدة جد، واللقاءات بين المسؤولين الأمنيين في البلدين مستمرة ومتواصلة على أعلى مستوياتها من أجل تبادل المعلومات الأمنية، وما يستجد من تحركات تنظيم القاعدة الإرهابي التي باتت نشاطاتها تقلق الأجهزة الأمنية في كلا البلدين والمنطقة كلها، وقد

حققت الأجهزة الأمنية نجاحات لا يستهان بها في محاصرة وملاحقة العناصر الإرهابية ونعتبر تلك النتائج طيبة إلى حد الآن. ولا بد من المضي في هذا المسار حتى كسر شوكة الإرهابيين وملاحقتهم".
وحول مؤتمر أصدقاء اليمن الذى تستضيفه السعودية قريبا قال الرئيس اليمنى "نحن في الواقع نتطلع، بل ونعول على النتائج التي سيتمخض عنها المؤتمر في إطار الحشد الإقليمي والدولي لمساعدة اليمن وتقديم مساعدات مجزية تمكنه من النهوض من كبوته، وخروجه من الأزمة الطاحنة التي خلفت تداعيات وانهيارات في مختلف المناحي الاقتصادية، كما ونتطلع أيضا إلى تدفق الاستثمارات التي من شأنها إنعاش المؤسسات ذات الصلة بالجوانب السياحية والاستثمارية وتشغيل الأيادي العاملة".
وكشف الرئيس اليمنى عبد ربه هادى منصور أن محاولات تسلل المئات من قيادات وعناصر القاعدة من مختلف الدول العربية
والإسلامية إلى اليمن مازال مستمرا مستغلين الظروف التي وقعت خلال العام الماضي فقد كانوا يهدفون إلى إعلان إمارة إسلامية في محافظة أبين، إلا أن القوات المسلحة كانت لهم بالمرصاد وفي مقدمتهم اللواء البطل 25ميكا الذي ضرب المثل في أروع المواجهات والتضحيات معهم وجرت معارك لأشهر خلال العام الماضي 2011م، وتساقطت قيادات وعناصر الإرهاب بالمئات حتى قبروا بالأرض التي أرادوا غزوها فهناك عناصر في القاعدة من الشيشان وباكستان وكازخستان وليبيا وسورية والجزائر ومصر بمختلف كناهم لكننا لن نسمح للقاعدة بإحداث بلبلة ومواصلة حالة عدم الاستقرار في اليمن وسيتم تضييق الخناق عليهم وشن حملة كبيرة ضدهم في أبين والمناطق الأخرى.
وحول مايسمى بالحراك الجنوبي وتمرد الحوثيين.. قال الرئيس اليمنى "من المعروف أن المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، وقرار مجلس الأمن رقم 2014 هو محل إجماع إقليمي ودولي غير مسبوق، انطلاقا من حرص المجتمع الدولي على أمن واستقرار ووحدة اليمن أيضا وما تضمنه القرار الأممي رقم 2014 وبتصويت غير مسبوق على المدى المنظور حيث صوت جميع أعضاء مجلس الأمن الخمسة عشر على ذلك بتوافق تام".
وشدد الرئيس هادى أن الحاجة إلى أمن واستقرار ووحدة اليمن هي حاجة وطنية وإقليمية ودولية.

 

أهم الاخبار