رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رؤساء برلمانات العشرين يدعون لحظر السلاح النووى

عربى وعالمى

الأحد, 26 فبراير 2012 12:14
رؤساء برلمانات العشرين يدعون لحظر السلاح النووى
الرياض - أ ش أ:

أكد رؤساء برلمانات الدول الأعضاء فى مجموعة العشرين ضرورة ترسيخ مفهوم الحوار بين أتباع الأديان والثقافات كأساس للتعايش السلمى على المستوى الدولى، ومعالجة مشكلة الإرهاب، وعدم ربطه بأى دين أو ثقافة أو مجموعة عرقية.

ودعا رؤساء البرلمانات - فى البيان الختامى الذى صدر اليوم فى اختتام أعمال الاجتماع التشاورى الثالث الذى عقد بالرياض - إلى جعل منطقة الشرق الأوسط خالية من الأسلحة النووية، كونها المصدر الأساس لإمداد العالم من الطاقة، والمنطقة الضرورية للسلام والرخاء الاقتصادى العالمى.
واتفق الحضور على أن استقرار أسواق الطاقة وإمداداتها مهم للنمو

الاقتصادى العالمى، لذلك من الضرورى تفعيل آليات حوار الطاقة بين المنتجين والمستهلكين للمساهمة فى نمو الاقتصاد العالمى واستقرار أسواق الطاقة، وزيادة المساعدات الإنمائية من المؤسسات الوطنية والإقليمية والدولية وتوجيهها لمعالجة فقر الطاقة، وذلك لأهميتها فى تحقيق الأهداف التنموية للألفية الثانية.
وطالب البيان، بمعالجة مشكلة الإرهاب، وعدم ربطه بأى دين أو ثقافة أو مجموعة عرقية، بإعتباره أحد التوجهات السلبية التى تعيق نشر التفاهم والحوار الثقافى العالمى والاحترام المتبادل، ويعد تعديا مباشرا على الحق
الأساسى لكل إنسان فى العيش، كما يشكل تهديدا أيضا للاستقرار والأمن الدولى، مشددا إدانته لظاهرة الارهاب بكافة أشكالها بغض النظر عن دوافعه، مشيرا إلى أن التمييز العنصرى وكراهية الاجانب يسهم فى الاستنقاص من كرامة الانسان و تهديد أواصر الترابط بين المجتمعات.
وشدد البيان أن برلمانات دول مجموعة العشرين، من خلال دورها كجسور تواصل بين الشعوب، معنية بشكل مباشر فى عملية نشر الحوار بين الاديان وترسيخ الأمن والسلام، إلى جانب أدوار جميع البرلمانات والحكومات والمؤسسات الدولية ووسائل الاعلام والمجتمع المدنى، حيث يمكنها الإسهام بشكل فعال فى دعم الحوار بين الشعوب والثقافات من خلال تسهيل استخدام وسائل التقنية والاتصالات الحديثة المتطورة من أجل تبنى حوار فعال بين أتباع الديانات والحضارات والثقافات المختلفة.

 

أهم الاخبار