رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الخارجية الروسية تشكك بمصداقية المرصد السورى

عربى وعالمى

السبت, 25 فبراير 2012 18:54
الخارجية الروسية تشكك بمصداقية المرصد السورى
موسكو, روسيا) يو بي أي):

شككت الخارجية الروسية اليوم "السبت"، في مصداقية المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي تستند إليه معظم وسائل الإعلام الأجنبية والعربية في تغطيتها للأوضاع في سوريا.

وقال الناطق الرسمي باسم الخارجية الروسية، الكسندر لوكاشيفيتش، في بيان نشر على موقع الوزارة إن "المعلومات المتوفرة لدينا تشير إلى أن شخصين فقط يعملان في هذا المرصد (مدير وسكرتير)، وأن مديره يدعى رامي عبد الرحمن وهو لا يحمل شهادة صحفية أو حقوقية، بل وحتى لم يكمل الدراسة الثانوية".
وأشار لوكاشيفيتش إلى أن المدعو عبد الرحمن كان قد صرح في نوفمبر من السنة الماضية، بأنه يقيم بصورة دائمة في

لندن، ويحمل الجنسية البريطانية وهو رجل أعمال ويملك مطعمًا للوجبات السريعة.
وأشار لوكاشيفيتش إلى أن ممثلي المرصد تهربوا من لقاء دبلوماسيين روس، معتبرًا ان "كل هذه الحقائق المذكورة تسمح بالحكم على مدى مصداقية المعلومات التي ينشرها هذا المرصد".
وكان المرصد قد أعلن الأسبوع الماضي أن "8000" شخص قتلوا في سوريا منذ بداية الاحتجاجات ضد النظام في مارس الماضي بينهم "590" طفلا، فيما تقدّر الأمم المتحدة الحصيلة بـ5400، بينما تقول السلطات إن "2000" جند وعنصر أمن قتلوا في
اشتباكات مع "عصابات إرهابية مسلحة".
من جهة أخرى قال نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف إن بلاده ترحب بقرار السلطات السورية، لإتاحة المجال أمام الصليب الأحمر الدولي لدخول حمص، التي تشهد معارك محتدمة بين القوات السورية والمعارضة المسلحة.
وكتب غاتيلوف على مدونته على موقع "تويتر": "إنه من المهم أن السلطات السورية أتاحت المجال للصليب الأحمر لدخول حمص، من أجل معالجة المسائل الإنسانية الطارئة، في هذه اللحظة، هذه هي المهمة الرئيسية".

يذكر أن العاملين في الهلال الأحمر السوري، بدأوا أمس الجمعة عملية إخلاء الجرحى من مدينة حمص، حسب اتفاق مع السلطات السورية.
ووصلت سيارات الإسعاف إلى الأحياء المحاصرة، حيث تدور معارك طاحنة بين الجيش والمعارضة، كما تدور مباحثات بين الجهات المتنازعة حول تقديم مساعدات إنسانية للأحياء المتضررة جراء العمليات العسكرية.

أهم الاخبار