رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هيئة حماية المدنيين السوريين: لن نركع للأسد

عربى وعالمى

السبت, 18 فبراير 2012 19:02
هيئة حماية المدنيين السوريين: لن نركع للأسد
كتب - أحمد البنهاوى:

"لن نترك حقنا أبدا، ومكملين ثورتنا، ولن نركع للأسد"، هكذا قال أحد السوريين في المؤتمر الإعلامي الذي عقد بفندق شيراتون القاهرة، لإطلاق أول بيان لهيئة حماية المدنيين في سوريا، الذي عملت على التنسيق مع كافة الهيئات والمنظمات التي تساعد في دعم الثوار بسوريا في الداخل والخارج.

حضر المؤتمر كل من الدكتور هيثم رحمة المنسق العام والمتحدث الرسمي لهيئة حماية المدنيين في سوريا، ومعه صلاح الدين الجعفراوي مستشار هذه الهيئة، وبعض الشباب السوريين، كما حضره عدد من الصحفيين ومراسلي البرامج التلفزيونية.
استمر المؤتمر لمدة ساعتين، أما بخصوص البيان الذي صدر عن المؤتمر فيضم في فحواه، "أن سوريا في طريقها للحرية، لوجود هيئة لحماية المدنيين تشجع على توسيع دائرة الانشقاق عن مؤسسات الأسد العسكرية والمدنية، كما نسعى لتقديم الدعم اللازم للشعب السوري وحراكه الثوري في الداخل والخارج".
وقد حوى المؤتمر أهدافا هامة للهيئة، وهي "حماية المدنيين، إعاقة الأعمال العسكرية، تحقيق الدفاع عن النفس، التوازن بين الأسد والحراك الثوري، حماية المرافق العامة، إعداد قوافل للإغاثة،

التوثيق الإعلامي، عدم انتشار السلاح، الوحدة الوطنية ونبذ الطائفية، وإيجاد دولة القانون".
وقد أكد الجعفراوى في تصريح خاص لـ"بوابة الوفد"، بأنهم قد نسقوا مع المدن السورية، حيث وجدنا أماكن لا يستطيع الجيش السوري دخولها، لعلاج ما بها من مصابين ومساعدة المتضررين، ونقل المواد الغذائية.
وعن مصدر الدعم أكد الجعفراوي، أنهم جمعوا من قطاع كبير من أفراد الشعب السوري القاطنين خارج سوريا في دول أوربا والخليج، ومعظمهم رجال أعمال، ومن أشهر تلك الدول قطر والسعودية وتركيا".
وناشد المجلس العسكرى في مصر باتخاذ قرارات لمساعدة سوريا، أما عن الهدف الأساسى للهيئة فهو حماية المدنيين من شلال الدم الذي يحدث على يد يشار الأسد والجيش السوري.
 

أهم الاخبار