رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الأسد:ما تتعرض له سوريا يهدف لتقسيمها

عربى وعالمى

السبت, 18 فبراير 2012 12:28
الأسد:ما تتعرض له سوريا يهدف لتقسيمهابشار الأسد
دمشق - يو بي آي:

أعلن الرئيس السوري بشار الأسد اليوم السبت ان ما تتعرض له بلاده يهدف الى تقسيمها وضرب موقعها الجيوسياسي.

ونقلت وكالة الأنباء السورية "سانا"عن الأسد قوله خلال استقباله نائب وزير الخارجية الصيني تشاي جون في دمشق اليوم أن "ما تتعرض له سوريا يهدف بشكل أساسي إلى تقسيمها وضرب موقعها الجيوسياسي ودورها التاريخي في المنطقة".
وأضاف أن سوريا" ماضية في مسيرة الإصلاح السياسي وفق خطة واضحة وجداول زمنية محددة".
بدوره أعرب تشاي عن قلق بلاده من تصاعد الأوضاع في سوريا داعياً جميع الأطراف الى وقف العنف ضد المدنيين والجلوس

الى طاولة الحوار للتواصل الى خطة سياسية شاملة.
وقال تشاي بعد اللقاء إن " الصين كصديق تشعر بقلق شديد من تطورات الأوضاع في سوريا".
وأضاف المسئول الصيني " في ظل الظروف المستقرة فقط يمكن لسوريا ان تجري إصلاحا سياسيا شاملا ، بعبارة أخرى تدعو الصين الى وقف فوري لأعمال العنف ، وندعو جميع الأطراف الى الجلوس على طاولة الحوار للتوصل الى خطة سياسية شاملة وآلياته المعنية".
وتابع قائلا" ان الصين كبلد صديق
لسوريا تتابع باهتمام الوضع في سوريا ، ونشعر بقلق شديد لتصاعد الأوضاع فيها " ، مشيرا الى انه "وضع الرئيس الأسد بصورة الموقف الأساسي الصيني من المسألة السورية".
وقال إن بلاده "كانت استخدمت حق النقض (فيتو) مرتين في مجلس الأمن الدولي لتحبط مشروع قرارين ضد سوريا ، فقد استخدمت الفيتو الأول في شهر أكتوبر الماضي والفيتو الثاني مطلع الشهر الجاري".
وأعرب المسئول الصيني عن " تمنياته بأن يجري الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد في سوريا ، وأ0ن تجري انتخابات برلمانية في المرحلة القادمة بصورة سلسة "، مؤكدا أن "الصين صديق لجميع أبناء الشعب السوري و ترى ان أي دولة لا يمكنها أن تحقق التنمية ورفاهية الشعب في حالة غياب الاستقرار".

 

أهم الاخبار